بالفيديو.. للمرة الثانية تيرى جونز يحرق المصحف.. وكمال زاخر يصفه بالموقف العنصرى

كتب: آخر تحديث:

كتبت – مريام عازر:

قام القس الامريكى تيرى جونز” الامريكى ” بحرق مصحفاً أحتجاجاً منه على أعتقال رجل دين مسيحى فى إيران بتهمة ردته عن الاسلام وتبشيره بالمسيحية .

يذكر أن جونز سبق وأشرف على حرق مصحفاً فى مارس 2011 ، و أدان الرئيس الامريكى باراك أوباما هذا العمل الذى أثار ردود أفعال قوية أنذاك والذى من شأنه قد أدى بهجوم من البعض على مقر الامم المتحدة فى أفغنستان مما تسبب فى خسائر عدد من الارواح .

 فى هذا الشأن أستنكر المفكر القبطى كمال زاخر موسى ما فعله القس الامريكى تيرى جونز بحرق المصحف ووصفه بالموقف العنصرى وهو غير مقبول شكلاً و موضوعاً  .

و أضاف زاخر <<لــ المدار>> أن صاحب هذا الموقف يحتاج إلى معالجة نفسية ، لافتاً أن هذا الموقف لن يحدث ألا مزيد من الاحتقان حول العالم فى ظل ظروف لن تقبل هذه الامور السخيفة .

و أكد موسى ان أذا كان هذا الشخص مسيحى فهذا الموقف تأكيد منه أنه لن يعرف عن المسيحية اى شئ .

و تابع زاخر أن هذا الامر يفتقر إلى الحكمة ويؤدى إلى مزيد من المواقف المتشددة ، وتسائل زاخر ماذا سوف يجنى من هذا الموقف ؟ نحن نتحدث مع مجموعة من الناس لديهم شعور قوى بالأستهداف ويقال العالم الغربى والذى يعتقدون به أنه ” العالم المسيحى ”  ، وشدد زاخر ان هذا الموقف موقف أهوج وتداعياته فى منتهى الخطورة .

وعلق موسى على ما يتردد من البعض ” حرقوا كنيسة دير العائلة بحالها ثلاث مرات “رخلال شهر وذلكأمس بمدينة بورسعيد .

وقال موسى أذا جلسنا لنقارن بين العالم الغربى والعالم العربى من الطائفية فلن نصل إلى نتيجة وتتحول إلى سلسلة لن تنتهى ابداً .

و رأى زاخر أن هذه المعادلة سوف يخرج منها الاكثر خسارة هو الطرف الاضعف  “الطرف المسيحى ” و سوف يؤدى إلى مزيد من التطرف فى العالم .

 

http://youtu.be/m0ypXOfMoQw

التعليقات

  1. لا حول ولاقوة الا بالله .. بالفعل تصرف هذا الشخص كما ذكر الاستاذ كمال زاخر وهو شخصية محترمه يعد عنصرية مرفوضه تخلق الشحناء والاحتقان ..

    خالص تحياتى لاسلوبك المتميز ياسيادة الصحفية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *