العسكري يحاول إثناء “السلفية” عن دعم “مرسي” وقيادات الدعوة تخشى “أبو الفتوح”

العسكري يحاول إثناء “السلفية” عن دعم “مرسي” وقيادات الدعوة تخشى “أبو الفتوح”
السلفية

كشفت مصادر مطلعة داخل مجلس ادارة الدعوة السلفية أن لقاءً جمع الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، بالفريق سامي عنان، نائب رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة، للنقاش حول دعم الدعوة السلفية لأحد مرشحي الرئاسة، وطالب “عنان” بإجابة واضحة خلال اللقاء حول نية الدعوة دعم أيٍّ من محمد مرسي – مرشح جماعة الإخوان المسلمين، وعبد المنعم أبو الفتوح، المرشح المستقل.

وأكدت المصادر أن عددا من قيادات الدعوة السلفية تلقوا اتصالات من جانب المجلس العسكري لمعرفة قرار مجلس الإدارة حول اسم المرشح المقرر دعمه في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 23 و24 مايو المقبل.

يأتي ذلك في الوقت الذي كشفت فيه المصادر عن حالة من الانقسام داخل الدعوة السلفية، بعد تلقي قياداتها ضغوطا لإثنائهم عن دعم “مرسي” وهو ما يدفعهم الى اختيار “ابو الفتوح” إلا ان عددًا كبيرًا من قيادات الدعوة يرفض القرار تجنبا لحالة السخط والانشقاق التي قد تحدث بين صفوفها إذا صدر قرار بدعم ” أبو الفتوح” بعد ان رفض الأخير وصفه بالمرشح الإسلامي، في الوقت الذي أعلنت فيه الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح والتي تضم أكثر من 100 عالم وداعية اسلامي بينهم قيادات سلفية وقيادات بالجماعة الاسلامية عن دعمها لمرشح الإخوان الدكتور محمد مرسي.

المصدر – محيط 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *