إلهام شاهين : والدي مات غاضبًا عليّ .. وعدم الإنجاب لم يحزنني

إلهام شاهين : والدي مات غاضبًا عليّ .. وعدم الإنجاب لم يحزنني
الهام شاهين

قالت الفنانة إلهام شاهين إنها لا تشعر بحزن لعدم إنجابها أطفالاً كونها لم ترغب في أن تعذبهم في الحياة الصعبة التي مرت بها ، مشيرةً إلى أن والدها مات وهو غير راضٍ عنها ؛ لرفضه أن تعمل بالتمثيل. وقالت إلهام، في مقابلة مع برنامج ‘ واحد من الناس ‘ على قناة ‘المحور’ الفضائية المصرية مساء اليوم 12 إبريل/نيسان: ‘والدي كان يرفض دخولي مجال التمثيل خوفًا عليّ من الوسط الفني، كما كان يريد أن أكون طبيبة، لكني كنت أرغب في أن أكون مخرجة’.

 

وأضافت: ‘حدث صدام مع والدي بعدما سحبت أوراقي من كلية اللغات والترجمة وقدمتها في معهد فنون مسرحية، لكنه بعد فترة اقتنع بأن أدخل المعهد وأعمل مخرجةً لا ممثلةً’.

 

وأوضحت الفنانة المصرية أنها في أول سنة بالمعهد طلبها أستاذها كمال ياسين للعمل معه في مسرحية، لافتةً إلى أن ياسين ذهب إلى والدها وأقنعه بأن الدور عادي وبسيط ولا يحتاج تمثيلاً.

 

وأشارت إلهام إلى أن الأضواء سُلطت عليها أثناء عملها بالمسرحية؛ فكتبت الصحافة عنها، وأطلقت عليها لقب ‘شبيهة فاتن حمامة’، مشيرةً إلى أن جميع المخرجين الكبار اهتموا بها، وعُرض عليها في هذه الفترة مسلسلان وفيلم.

 

وشددت الفنانة المصرية على أن تخلي والدها عنها في هذه الفترة، أدخلها في مشكلات وأزمات كبيرة وكادت تدخل السجن؛ ما زاد الخلاف بينهما، معتبرةً أنه لولا دعم والدتها لم حققت ما وصلت إليه الآن.

 

وكشفت إلهام أن والدها مات وهو غير راضٍ عن عملها في التمثيل، وأنه رفض أن يتحدث معها قبل وفاته، لافتةً إلى أنها كانت تتمنى مصالحته قبل الموت، وأبدت ندمها على عدم فعل هذا الأمر.

 

ورأت أنها بعدما كبرت ونضجت الآن، وجدت أن والدها كان على حق في رفضه دخولها مجال التمثيل، لافتةً إلى أنها تعرضت لمصاعب ومشكلات وأزمات كثيرة في هذا الوسط.

 

وأكدت الفنانة المصرية أنه لو كان هناك أحد يُعبَد بعد الله عز وجل، لعبدت والدتها؛ لأنها كانت ملاكًا من السماء لا بشرًا.

 

وأوضحت إلهام أنها تشعر بالذنب ناحية والدتها؛ لأنها لم تذهب معها لعمرة في آخر مرة، لافتةً إلى أنها كانت مريضة في هذه العمرة، وماتت بعد يوم من عودتها إلى مصر.

 

وأشارت إلى أنها تحاول أن تكفر هذا الذنب بأداء عمرة لوالدتها كل عام في عيد الأم 21 مارس/آذار، موضحةً أن والدتها تركت فراغًا كبيرًا في حياتها، وأنها لم تعد راغبة في الحياة بعد وفاتها.

 

وشددت الفنانة المصرية على أنها لا تخشى الموت بتاتًا، وأنها مستعدة له جيدًا، لافتةً إلى أنها تسعى دائمًا إلى المشاركة في عمل الخير ومساعدة المحتاجين على قدر استطاعتها.

 

وأوضحت إلهام أنها تعرف أن لديها أخطاء كثيرة وذنوبًا، لكنها أكدت في الوقت نفسه ثقتها برحمة الله سبحانه وتعالى، وأنها تطمع دائما في رحمته ومغفرته في الآخرة.

 

وقالت إلهام: ‘أنا غير نادمة على عدم الإنجاب، وسعيدة بما قسم الله لي. خشيت أن أنجب أطفالاً فيُعذبوا في هذه الدنيا المليئة بالمصاعب وعدم الأمان كما تعرضت أنا طوال حياتي’.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *