ردود أفعال متباينة بعد الحكم في قضية “أبواسماعيل”

ردود أفعال متباينة بعد الحكم في قضية “أبواسماعيل”
الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل - المدار

كتب- علي عبد المنعم

أصدرت الدائرة الأولي بمجلس الدولة بعد ما يقرب من ال11ساعة حكما حيث قضت نصا بقبول الدعوى شكلا ووقف تنفيذ قرار وزير الداخلية السلبي بالامتناع عن منح والدته شهادة رسمية تفيد بعدم حصولها على جنسية أية دولة أخرى من عدمه وتودع المحكمة أسباب الحكم خلال نصف ساعة

وفيما خرج انصار ابو اسماعيل لاحتفال فرحين معتبرين هذا الحكم انتصارا مؤزرا لمرشحهم اعتبر الكثيرون -ومنهم قانونيون-ان هذا الحكم يعيد القضية الى الصفر ويعيد الكرة الى ملعب لجنة الأنتخابات الرئاسية  .

فقد اكد المستشار جمال القرش، نائب رئيس هيئة قضايا الدولة، إن الحكم الصادر اليوم الأربعاء في قضية جنسية والدة حازم صلاح أبو إسماعيل، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، لا يبين ماهي الجنسية سواء مصرية أو أمريكية وأضاف القرش، في مداخلةتليفونية مع احد الربامج التلفزيونية أن ‘الحكم الصادر يلزم فقط  وزارة الداخلية بإثبات ما تقول’، مشيرا إلى أن الأمر برمته متروك للجنة العليا لانتخابات الرئاسة.


بينما وضحت صفحة كلنا خالد سعيد على الفيس بوك معنى الحكم في القضية  كما يلي : الشيخ حازم تقدم بطلب لوزير الداخلية منذ أيام يقضي بإعطاؤه ورقة ما يفيد أن والدته مصرية الجنسية ووزير الداخلية امتنع عن الطلب، والشيخ حازم اعتراض على هذا الامتناع وتقدم بدعوى عاجلة لمجلس الدولة لإلزام الوزير، والمحكمة أقرت حق المواطن في ذلك ووجهة وزير الداخلية بوجوب الرد على طلب الشيخ حازم. والمعنى القانوني لذلك أن الموضوع كله هيرجع تاني لوزير الداخلية اللي ما سيصدره من مستند هو ما يحدد جنسية والدة الشيخ!!


من جهة أخرى وفور صدور الحكم قدم الإعلامي باسم يوسف التهنئة للشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل المرشح لرئاسة الجمهورية على صدور حكم القضاء الإداري بإلزام الداخلية بإعطاءه  وثيقة تفيد بعدم حصول والدته على جنسية أخرى غير الجنسية المصرية.


وأكد على -حسابه بموقع التواصل الجتماعي “تويتر” -على اعتذاره للمرشح الرئاسي على اتهامه له بالكذب والتزوير.


كذلك أكد المهندس خيرت الشاطر- المرشح لرئاسة الجمهورية والقيادي بجماعة الإخوان – أنه سعيد جدا بالحكم الصادر لصالح الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل واصفا الحكم بأنه مكسب لكل الإسلاميين ويثبت مصداقيتهم وأن الحق دائما معهم وأنه يعتبر أبو اسماعيل منافسا شريفا مرحبا به من الجميع في انتخابات الرئاسة ومكسبا لكل مصر.

وأشار الشاطر في مقابلة مع احدى القنوات الفضائية  الى أن أبوإسماعيل أخ وصديق عزيز وأنه ترافع عنه وأن فريق الدفاع الخاص به ترافع معه كذلك، وكشف الشاطر أن أبوإسماعيل كان محاميه.

وقال الشاطر في تصريحات تلفزيونية  أن هناك الكثيرين طعنوا في التيار الإسلامي واتهموه بالعديد من التهم نصرة لأعداء التيار الإسلامي والغرب وهذا الحكم وغيره من أفعال التيارات الإسلامية يثبت مصداقيتهم مهما كره الكارهون وأنه مهما بلغت المؤامرات ضد المشروع الإسلامي فهو المنتصر لأنه الأقوى ولأنه معتمد على الله وليس على الشرق أو الغرب.

فيما دعى د.باسم خفاجي المنسحب من سباق الرئاسة الى الأنتباه  لنص الحكم حول قضية الشيخ حازم ووالدته الفاضلة رحمها اللهووصف الحكم بأنه خدعة لصرف الناس عن مبنى المحكمة.

وقال على صفحته على الفيس بوك : نحن أمام مشروع لبسترة المشاعر .. وستذكرون ما أقول لكم. وبالله عليكم لا تشككوا في فهمي ولا في محبتي لبراءة الشيخ حازم الله يحفظه ولكني اذكركم ان خصمكم يلعب بردود الافعال التي يدركها ويوجهها ايضا الالفاظ خادعة يا عباد الله” .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *