“البلتاجي”: فرصة التوافق تتزايد في ظل قرار المحكمة بشأن حل اللجنة التأسيسية

“البلتاجي”: فرصة التوافق تتزايد في ظل قرار المحكمة بشأن حل اللجنة التأسيسية
البلتاجي

كتب-علي عبد المنعم

وصف د.محمد البلتاجي أمين الحرية والعدالة بالقاهرة ترشيح عمر سليمان رجل مخابرات حسني مبارك بالمؤامرة خاصة في ظل المادة 28 في الوقت الذي تستبعد فيه رموز وطنية بحجة حمل أمهاتهم لجنسية إضافية الأمرالذي أثار قلق و شكوك الجميع وأكد البلتاجي أن تزايد الشعور بالخطر والأزمة يوحد القوى الوطنية من جديد قائلا “رب ضارة نافعة”.

وشدد البلتاجي على ان الأمريحتاج الى تنسيق بين المرشحين  في الإنتخابات الرئاسية يمنع تنافسهم من أن يتحول إلى فرصة لنجاح أعداء الوطن واصفا الأمر بأنه  (صعب لكنه ليس مستحيل).

وأكد البلتاجي على صفحته الرسمية على الفيس بوك أن النواب في البرلمان من مختلف التيارات اجتمعوا اليوم على ضرورة التصدي لهذه المؤامرة-في اشارة الى قانون العزل السياسي – لكنهم أبوا أن يخرجوا تشريعا به من العيوب الدستورية ما يعيبه أو يبطله فقرروا تخصيص جلسة إستثنائية للموضوع غدا.

كما أكد البلتاجي على  أن فرصة التوافق تتزايد في ظل قرار المحكمة بشأن حل اللجنة التأسيسية ,ورأى البلتاجي انها فرصة للمراجعة,معترفا بأنه كانت هناك أزمة سياسية وقد جاءت الفرصة لتفرض على الجميع حلها بالتشاور والتوافق.

وأعلن البلتاجي أن الهيئة العليا للحزب اتفقت اليوم على عدم الطعن في الحكم وعلى الجلوس مع الأطراف المختلفة للوصول إلى حل لاعادة تشكيل اللجنة دون تخوفات من أغلبية متحكمة ولا من ثلث معطل.

وقال البلتاجي علينا جميعا إعادة ضبط البوصلة الوطنية, وعلى الإسلاميين تحديدا أن يثبتوا أن شعبيتهم وأغلبيتهم ستكون ذخرا للمشروع الوطني الذي يجب أن تتضافر عليه الجهود ضد كل المخاطر والنهديدات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *