التخطي إلى المحتوى

كتبت – أماني عيسي

خيمت حالة من الحزن علي الشعب السكندري  عقب وفاة البابا شنودة الثالث بطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية عن عمر يناهز 89 عاما
بعد معاناة مع المرض لسنوات طويلة تلقي خلالها رحلات عديدة إلى الولايات المتحدة للعلاج

وتوافد الأقباط علي الكنيسة المرقصية لأداء الصلوات والترانيم علي روح البابا شنودة الذي زينت صوره كافة أرجاء الكنيسة

وكشف مصدر كنسي عن أن البابا شنودة يدفن في القاهرة يوم الثلاثاء القادم وستقام جنازة رمزية في نفس اليوم بالكنيسة المرقصية

هذا وقد أعلنت الكنيسة حدادا علي البابا لمدة 40 يوم فضلا عن رفع الأعلام السوداء علي كافة الكنائس بالإسكندرية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *