إفتتاح أول نموذج محاكاة لمنظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية

إفتتاح أول نموذج محاكاة لمنظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية
جامعة الاسكندرية 2

كتبت – أماني عيسي 

أقيم و لأول مرة بمحافظة الإسكندرية حفل إفتتاح نموذج محاكاة منظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية كلية التجارة 

يعد نموذج محاكاة منظمة التعاون الإسلامي نشاط طلابي مؤسسي و مستقل يهدف إلى رفع الوعي بمشكلات المجتمع الاسلامي لدي طلاب الجامعة ، ويختلف عن سائر نماذج المحاكاة التي عقدت من قبل ومازالت تعقد في انه الوحيد الذي يمثل الأمة الإسلامية بثقافتها و تاريخها و حضارتها وتجميع الأفراد على هأدف واحد و هو إحياء الأمة من كل جوانبها, فهو النموذج الوحيد الذي يرتكن في فعالياته على الهوية الحضارية الإسلامية، و يسعى لاستكشاف المؤسسات الدولية المعبرة عنها و التي على رأسها منظمة التعاون الإسلامي.

وقالت يمنى عادل سطيحة – رئيس النموذج-  والتي تحدثت عن اهمية النموذج كنشاط طلابي مستقل في بناء أفراد من الشباب قادرين على بناء ونهضة الأمة ، وتعزيز الإنتماء الى الحضارة الاسلامية والعربية والاعتزاز بهويتنا وتاريخنا وذلك من خلال العديد من الخوات التي ستتم في النوذج بدأً ن الإفتتاح وحتى الحفل الختامي والتي تتضمن اعطاء معلومات ومهارات خلال ورش العمل وعقد المؤتمر الختامي

كما تحدثت عن أن فكرة النموذج  جاءت إليها هي ومجموعه من الشباب عقب سفرها الى تركيا في تجربة تحدث الجميع عن المنظمة امامهم  واهميتها في المجتمع الاسلامي وحل مشكلاته فوضعتها هدف نصب عينيها ان تطبقه بفكر الشباب على ارض الواقع ويكون له أثر ملموس وان يخرج المشاركين من النموذج بعد ان يكتسبوا خبرة ومعلومات ومهارات تؤهلهم لان يكونوا في موضع اصحاب قرار ويشاركوا في بناء الأمة

 وقال للدكتور عبد الفتاح ماضي المشرف الأكاديمي على النموذج والذي اعلن انه فخور بجيع المشاركين وانه يتشرف بان يكون المشرف الاكاديمي لهذا العمل الشيق الذي يتمنى ان يكون لبنة بناء في المجتمع العربي والاسلامي م تحدث واعطى نبذة مختصرة عن المنظمة التي يحاكيها النموذج بانها تأسست عقب حريق المسجد الأقصى وان المنظمة تهتم بالعديد من القضايا اهمها توحيد صفوف الدول الإسلامية  سياسياً وإقتصادياً ، واختتم كلمته قائلا أن النموذج سيضيف الكثير إلى المنظمة وهذا هو مايأمله

ثم أعلن القنصل التركي عن سعادته بهذا النموذج وأكد انه سيكون هناك تعاون بين السفارة وبين النموذج

ثم تم عرض فيديو قصير عن النموذج تحدث فيه رئيس النموذج وبعض المنظمين والمشاركين عن مدى سعادتهم بالعمل والمشاركة بهذا النموذج

 وأضاف للدكتور أحمد مطر والذي بدأ حديثه بمدى فخره واعتزازه بالشباب المشاركين في النموذج في حين ان العديد من الشباب يجلس على الطرقات ولا يفكر بفعل اي شئ يفيده او يفيد وطنه .

ثم تحدث عن تاريخ منظمة التعاون الإسلامي ونشأتها عام 1969

ثم ربط حديثه عن المنظمة بما يحدث الآن في فلسطين واصفا إياه بأنه مخطط صهيوني لتفكيك وحدة الوطن العربي

وأنه يتمنى ان يكون وجود هذا النموذج هو التفكير في استراتيجية تعيد لنا امجاد وحدة الوطن العربي .

ثم تم عرض فيديو به كلمة لمؤسس النموذج بكلية الإقتصاد والعلوم السياسية بالقاهرة  كريم حسين وهو يعل دبلوماسي بسفارة مصر بالنيجر الذي اعرب به عن بالغ سعادته بعقد النموذج بجامعة الاسكندرية والذي جعله يعد هذا الفيديو مخصوص ليشكرالقائمين عليه ويهديه للنموذج

ثم تحدث انطون صموائيل عن القواعد التنظيمية للنموذج وضرورة الالتزام بحضور ورش العمل والالتزام المواعيد متنمنيا التوفيق للنموذج ومؤكدا ان بداية التغير تبدأ من داخلنا حتى نستطيع ان نغير الواقع وتخرج فكرتنا وتطبق فعليا

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *