مؤتمر البحث العلمي في الدستور الجديد “المفتي” : البحث العلمي مسألة حياة أو موت

مؤتمر البحث العلمي في الدستور الجديد “المفتي” : البحث العلمي مسألة حياة أو موت
على جمعة

كتب-على عبد المنعم

نظمت مؤسسة مصر الخير برئاسة  الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير صباح اليوم بالقرية الذكية مؤتمراً حول ضرورة البحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار في الدستور المصري الجديد وتم خلاله اطلاق حواراً وطنياً لدعم البحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار في الدستور الجديد.

حضر المؤتمر بالاضافة الى  مفتى الجمهورية الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء السابق، الدكتور حسين خالد وزير التعليم العالي، والدكتورة نادية زخارى وزيرة البحث العلمي، والدكتور ماجد الشربيني رئيس أكاديمية البحث العلمي، والجراح العالمي الدكتور مجدي يعقوب، والدكتور جمال العربي وزير التربية والتعليم، ولفيف من العلماء والباحثين.

 

وأكد الدكتور على جمعه في كلمته مسئولية المجتمع الأهلي الكبيرة تجاه البحث العلمي والاهتمام به وتطويره، لأن الأمم والشعوب بلا تطوير في البحث العلمي تعتبر جسداً بلا روح وفي عداد الأموات .

وأضاف أن الدساتير تعبر عن حاجات الأمم، فكل دولة تضع دستورها بما يتوافق مع حاجات شعوبها، ونحن نبني مجتمعاً جديداً ونبدأ عهداً جديداً، فيجب أن نكون رواد العالم على مر التاريخ، ولذلك لابد من حماية البحث العلمي في الدستور والاهتمام به ووضعه في مكان مكين في الدستور.

وشدد المفتي أن البحث العلمي مسألة حياة أو موت وليست مسألة رفاهية ولابد من إنشاء ثقافة عامة لجعل البحث العلمي قاطرة مصر للعبور إلى القرن الواحد والعشرين .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *