لجنة الانتخابات الرئاسية تقر ضوابط توقيعات مؤيدي المرشحين

لجنة الانتخابات الرئاسية تقر ضوابط توقيعات مؤيدي المرشحين
انتخابات الرئاسية

المصدر- محيط

أصدرت لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان رئيس اللجنة ورئيس المحكمة الدستورية العليا – القرارات المنظمة للعملية الانتخابية المقرر إجراؤها في 23 و 24 مايو المقبل، والمتعلقة بضوابط التصديق على توقيعات الناخبين المؤيدين لراغبي الترشيح للرئاسة، وقواعد وإجراءات تصويت المصريين المقيمين خارج مصر والذي سيبدأ في 11 وحتى 17 مايو المقبل.

ومن المقرر أن يتم فتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية اعتبارا من بعد غد “السبت” وحتى الأحد الموافق الثامن من أبريل المقبل، حيث تقدم طلبات الترشيح يوميا اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة التاسعة مساء، عدا اليوم الأخير.

فتقدم طلبات الترشيح حتى الساعة الثانية ظهرا، وذلك بمقر لجنة الانتخابات الرئاسية الكائن في 50 شارع العروبة – مصر الجديدة – القاهرة.

وأشارت اللجنة إلى انه للناخبين المدرجة أسماؤهم بقاعدة بيانات الناخبين الحق في تأييد راغبي الترشح لرئاسة الجمهورية، وانه لا يجوز أن يؤيد الناخب أكثر من مرشح واحد، على أن يكون التأييد على النموذج ( 2 ب انتخابات رئاسية ) ولا يجوز أن يثبت تأييد أكثر من موطن في نموذج واحد.

وقررت اللجنة تخصيص موثق أو أكثر في كل مكتب من مكاتب التوثيق التابعة لمصلحة الشهر العقاري للتصديق على توقيعات المؤيدين، وأن يتم إثبات البيانات الخاصة بالمرشحين بمعرفة المؤيد وعلى مسئوليته، ويتم أيضا إثبات الرقم القومي المكون من أربعة عشر رقما كاملا .

وذكرت اللجنة أن الموثق سيثبت بنفسه في محضر التصديق أسم المؤيد كاملا والمحافظة التي يقيم بها والرقم القومي كاملا، وذلك كله من واقع البيانات الثابتة ببطاقة الرقم القومي، وأن يتلو الموثق الإقرار المدرج بنموذج التأييد على المؤيد، ويبين له عقوبة تأييد أكثر من راغب ترشح وذلك قبل توقيع المؤيد على نموذج التأييد، ثم يوقع الناخب على نموذج التأييد أمام الموثق. وأكدت اللجنة أن التصديق على توقيعات المؤيدين داخل مكاتب التوثيق ستكون بغير رسوم .

وقالت اللجنة إنه سيترتب على تأييد الناخب لأكثر من راغب في الترشح استبعاد تأييده لكل من أيدهم، علاوة على العقوبات الجنائية التي نص عليها قانون الانتخابات الرئاسية في شان ذلك.

وأشارت لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان إلى انه سيتم تخصيص لجنة انتخابية أو أكثر في مقر كل بعثة دبلوماسية أو قنصلية مصرية، لاقتراع المصريين المقيمين خارج جمهورية مصر العربية في انتخابات رئاسة الجمهورية، لافتا إلى أنه للمصريين المقيمين خارج جمهورية مصر العربية والمدرجة أسماؤهم بقاعدة بيانات الناخبين الحق في الاقتراع في انتخابات رئاسة الجمهورية بالمقار المبينة في الدول التي يقيمون بها.

وأوضحت اللجنة انه تسجيل المصريين المقيمين خارج جمهورية مصر العربية، الراغبين في الاقتراع بالخارج، سيكون من خلال الموقع الالكتروني للجنة الانتخابات الرئاسية، حتى 4 أبريل المقبل.. مشيرا إلى أن التسجيل للاقتراع بالخارج سيكون بإثبات الراغب لاسمه ورقمه القومي كاملا والاسم الأول للام، ورقم جواز السفر المصري إن وجد، في المكان المخصص لذلك في الموقع الالكتروني للجنة، على أن يحدد طالب التسجيل الدولة الراغب فى الاقتراع بمقر البعثة الدبلوماسية أو القنصلية المصرية بها.

ونوهت اللجنة إلى أنه إذا وجدت أكثر من بعثة دبلوماسية أو قنصلية في دولة واحدة، اختار الناخب من بينها المقر الذي يقترع فيه، وإذا خلت الدولة التي يقيم بها الناخب من مقر لبعثة دبلوماسية أو قنصلية مصرية اختار الناخب مقر اقرب بعثة دبلوماسية مصرية للدولة التي يقيم بها، ويترتب على قبول التسجيل تخصيص رقم سرى خاص للمسجل.

وأكدت اللجنة أن المصريين المسجلين للاقتراع خارج البلاد قبل نفاذ هذا القرار يستمر تسجيلهم ما لم يرغب احدهم في تغيير مقر اقتراعه إلى دولة أخرى، وأن لكل من يرغب في تغيير مقر الاقتراع ان يسجل رغبته في المكان المخصص لذلك في الموقع الالكتروني للجنة الانتخابات الرئاسية، وذلك بإدخال اسمه ورقمه القومي والرقم السري الخاص به، ويحدد الدولة الراغب نقل تسجيله إليها، على أن تسرى ذات الإجراءات إذا رغب الناخب في العودة للاقتراع في موطنه الانتخابي بجمهورية مصر العربية.

 

وأشارت اللجنة إلى أنه يترتب على تسجيل الناخب بسجلات المقترعين خارج البلاد رفع اسمه من كشوف الناخبين داخل جمهورية مصر العربية، وانه لا يحق له الاقتراع في انتخابات رئاسة الجمهورية لسنة 2012 إلا في المقر الذي سجل للتصويت به بالخارج، موضحا أن سجلا خاصا سينشأ في كل بعثة دبلوماسية أو قنصلية يثبت فيه أسماء الناخبين المسجلين للاقتراع في مقارها، ذلك من واقع البيانات المدرجة في الموقع الالكتروني للجنة الانتخابات الرئاسية.

 

وأكدت لجنة الانتخابات الرئاسية برئاسة المستشار فاروق سلطان إنه سيتم تشكيل لجان فرعية تشرف على الاقتراع والفرز داخل مقر كل بعثة دبلوماسية وقنصلية مصرية، وأن تتاح بطاقات الاقتراع لانتخابات رئاسة الجمهورية على الموقع الالكتروني للجنة الانتخابات الرئاسية بدءا من منتصف ليلة اليوم الأول للانتخابات، وذلك حسب توقيت كل دولة وحتى الخامسة من مساء آخر أيام الانتخاب بحسب توقيت كل دولة.

 

وذكرت اللجنة أن على كل ناخب أن يطبع بطاقة الاقتراع من خلال الموقع الالكتروني للجنة الانتخابات الرئاسية ويضعها في مظروف مغلق خالي من أية بيانات تدل على شخصيته، مع أحقية الناخب في أن يتوجه بنفسه خلال الأيام المحددة لتصويت المصريين في الخارج إلى مقر البعثة الدبلوماسية أو القنصلية المصرية المسجل أمامها ليدلى بصوته، وذلك من الساعة الثامنة صباحا وحتى السادسة مساء.

 

وفى هذه الحالة يجب أن يقدم بطاقة الرقم القومي ليطلع عليها رئيس اللجنة الفرعية، وان يوقع قرين اسمه بكشوف الناخبين بخطه أو ببصمة الإبهام، ويضع المظروف المحتوى على بطاقة الاقتراع في الصندوق المخصص لذلك ثم يغمس إصبعه في مداد غير قابل للإزالة طوال المدة المخصصة للاقتراع في الخارج.

 

وأكدت اللجنة انه يجوز أن يدلى الناخب بصوته عن طريق البريد، وفى هذه الحالة يضع الناخب المظروف المحتوى على بطاقة الاقتراع في مظروف أكبر ويرفق به صورة من بطاقة الرقم القومي ، وإقرار سرية التصويت المتاح على موقع اللجنة الالكتروني يدون به رقم التسجيل الذي حصل عليه، وصورة من أية وثيقة معتمدة تثبت إقامته في الدولة التي يقيم بها خارج جمهورية مصر العربية، ويدون الناخب على المظروف الخارجي عنوان البعثة الدبلوماسية أو القنصلية المسجل للاقتراع بها ويرسله بالبريد، ولا يجوز أن يحتوى المظروف المرسل على أكثر من بطاقة اقتراع.

 

وأشارت اللجنة إلى انه لكل مرشح أن يختار من يمثله في كل لجنة من لجان الانتخاب خارج مصر وذلك من بين الناخبين المسجلين باللجنة، ويبلغ المرشح رئيس اللجنة المعنية باسم ممثله في اليوم السابق على يوم الاقتراع، ويبدأ الاقتراع في الوقت المحدد وإذا لم يحضر ممثلو المرشحين أو بعضهم.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *