عبد المنعم أبو الفتوح: الوحيد الذى يملك العفو عن مبارك هو الشعب المصري

عبد المنعم أبو الفتوح: الوحيد الذى يملك العفو عن مبارك هو الشعب  المصري
عبد المنعم ابو الفتوح

كتبت : أماني عيسي

 أكد دكتور عبد المنعم أبو الفتوح – المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية – أن قضية نهر النيل أحد أهم مخاطر الأمن القومى المصرى ، لافتا أن همجية  النظام البائد أفسدت علاقة  مصر بدول المنبع  ، مما يحتم ضرورة استعادة العلاقات القوية بدول إفريقيا التى  تعتز شعوبها بالشعب المصرى .

 وأضاف في لقاؤه الجماهيري مساء أمس الخميس بمحطة مصر  أن القضية الفلسطينة أيضا قضية أمن قومى ، مؤكدا على دعمه لإقامة دولة فلسطين كما ينبغى أن تكون ، لافتا أن مصر  يربطها بحدودها الشرقية عدو لا يراعى ذمة ولا ضمير  بالإضافة إلي قضية سوريا على نفس القدر من الأهمية

 مؤكدا أن الخطأ الذي إرتكبه ثوار مصر هو تركهم  لميدان التحرير عند تنحي المخلوع مبارك وكان عليهم أن ينتظروا حتي تشكيل كيان مدني يدير المرحلة الإنتقالية ، كما أن المجلس العسكري لم يكن لديه الخبرة الكافية لإدراة المرحلة الإنتقالية ،خاصة بعد إراقة دماء الكثير من المتظاهرين ، مشيرا أن الخطأ الذي إرتكبه الثوار سينتهي بإنتهاء الإنتخابات القادمة .

 

وقال أن بقايا النظام السابق  سيحاولون منع الرموز الوطنية من الوصول للإنتخابات الرئاسية القادمة ، منوها علي ضرورة التصدي لما وصفه بمحاولات التلاعب بإنتخابات الرئاسة، وذلك عن طريق مشاركة أكبر قدر من المواطنين في أيام التصويت في 23 و 24 مايو القادم

 

وطالب ” أبو الفتوح” بضرورة التحرك لنشر الوعي في كل محافظات مصر حتي لا يتمكن أعداء الثورة من شراء أصوات المواطنين حيث أن ضمانة الإنتخابات تنبع من المواطنين أنفسهم ومشاركتهم في التصويت في الإنتخابات القادمة حتي لا يأتي إلينا ” حسني مبارك جديد”

 مشيرا أن عملاء النظام السابق  لم يكن لديهم مشكلة فى حصول عناصر مخلصة للوطن على مقاعد فى مجلس الشعب ، لأنهم يعتبرون الوصول للسلطة التنفيذية أكثر أهمية من السلطة التشريعية الممثلة فى البرلمان ،

مؤكدا أن الشعب المصري لن يقبل أن يحكمه خائن لمصر ، “وليعلم كل من يتقدم لأى منصب سيادى ، انه سيتقدم ليعمل موظفا عند الشعب وليس سيدا لعبيد، فالعبيد لا يقيمون نهضة ولا حضارة “

وحول محاكمة رموز النظام البائد وعلى رأسهم مبارك ، اكد أبو الفتوح أن الوحيد الذى يملك العفو عن مبارك هو الشعب وحده ، ولن يستطيع أى أحد بما فيهم الرئيس القادم من الوقوف ضد إرادة الشعب .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *