“الشاعر”تعليقا على حادثي “ابو الفتوح” و”البرنس”: الرئيس السابق وأعوانه يقفون خلف هذه الجرائم

“الشاعر”تعليقا على حادثي “ابو الفتوح” و”البرنس”: الرئيس السابق وأعوانه يقفون خلف هذه الجرائم
أكرم الشاعر

كتب-على عبد المنعم

أكد الدكتور أكرم الشاعر رئيس لجنة الصحة بمجلس الشعب أن الحادث الذي وقع للدكتور حسن البرنس مدبر وبفعل فاعل، مشيرًا إلى أن كل الشواهد تؤكد ذلك، فالسيارة التي قطعت الطريق على عربة الدكتور البرنس خرجت فجأة لتقف أمامهم، كما أن هذه السيارة تحمل لوحات غير مسجلة وليست صحيحة.

وأضاف الشاعر في مداخلة تليفونية لبرنامج “الحقيقة”” أن العناية الإلهية أنقذت الدكتور حسن البرنس بارتطامه بكاوتش السيارة النقل؛ لأن هذا قلل من أثر الصدمة، مؤكدًا أن حالة البرنس مستقرة، وأن إصابته بكسر في عظمة القفص لن تؤدي إلى مضاعفات.

وكشف الشاعر عن عرض من الحاكم العسكري ببورسعيد بتخصيص حراسة له لكنه رفض هذا الأمر، مؤكدًا أن الرئيس السابق وأعوانه يقفون خلف كل هذه الجرائم.

وأوضح الشاعر أن الحادث الذي تعرض له الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح هو حادث سياسي بالدرجة الأولى، مضيفًا أن الدكتور عبد المنعم رجل عصامي ليس لديه أملاك أو مطامع وهو من القلائل الذين وقفوا في وجه السادات في زمن قل فيه الرجال، مؤكدًا أن علو نجم أبو الفتوح في الفترة الأخيرة جعل البعض يتربص به.

 

وأعلن الشاعر رفضه لكل أشكال التهديد قائلاً: “ما بنخفش من حد، هنكمل مهما هيحصل، وكل الرسائل المرسلة إلينا مرفوضة تمامًا، أعمارنا دماؤنا أموالنا أولادنا وكل ما نملك فداء لهذا الوطن، وسنضحي بكل غالٍ حتى يحيى هذا الوطن حياة حرة وحتى نأخذ القصاص من كل قاتل”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *