“البلتاجى”للداخلية: اصلاح الجوهر اولى من اصلاح المظهر

“البلتاجى”للداخلية: اصلاح الجوهر اولى من اصلاح المظهر
البلتاجي

كتب-على عبد المنعم

استنكر د.محمد البلتاجى عضو البرلمان وامين حزب الحرية والعدالة الجدل الدائر حول قيام بعض ضباط الشرطة اطلاق لحاهم وأكد البلتاجى أن تحقيق الفرائض يجب أن يسيق الجدل في السنن والنوافل.

وقال البلتاجى” أتعجب من انشغال بعض ضباط الشرطة باللحية قبل تحقيقهم لفريضة حفظ أمن الوطن والمواطنين.

وتسال البلتاجى اليس من مقاصد الشريعة حفظ النفس والمال والعرض وهي واجبات رجل الشرطة فكيف ينشغل عنها الضباط والواقع يقول أن الأرواح والأموال والأعراض غير مصانة في هذا الوطن.

وأكد البلتاجى على صفحته الشخصية على “الفيس بوك “على انه يحترم الحريات الشخصية وخاصة حين يكون لها أصل شرعي ولكن الفرائض محل الاجماع يجب أن تسبق السنن أو حتى الواجبات محل الخلاف.

وتعجب  امين الحرية والعدالة من سرعة رد وزير الداخلية وحماسه فى التصدى لهذا الامررغم انه لم يكن لديه نفس الحماس في تطهير الوزارة من رجال حبيب العادلي أووضع خطة لهيكلة الداخلية حت تستطيع تحقيق الامن كذلك الكشف عن من يحرك البلطجية ويصنع الفوضى ويقتل المصريين على حد وصفه .

ونبه البلتاجى ان اثارة هذه القضايا ما هو الا محاولة من البعض لألهائنا  بمعارك جانبية وبقضايا ثانوية عن قضايانا الرئيسية التى لاينبغى ان نسمح بالالتفاف عليها، وشدد على ان اصلاح الجوهر أولى من اصلاح المظهر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *