طالباً مصرياً يلقي نفسه من أعلي كوبري عباس تضامناً مع الشهداء

طالباً مصرياً يلقي نفسه من أعلي كوبري عباس تضامناً مع الشهداء
كوبري

كتبت ـ نرمين اسماعيل :


ألقى أحدي الطلاب المشاركين في مسيرة الجامعات المصرية لإحياء ذكري يوم الطالب المصري بنفسه من أعلى كوبرى عباس تضامناً مع شهداء 1946، وكانت آخر كلماته قبل الإلقاء بنفسه “اللى ماتوا مش أحسن منى”، إلا أنه تمكن من السباحة فى النيل حتى وصل إلى البر.

يذكر أن المسيرة رددت العديد من الهتافات ومنها “يا نجيب حقهم.. يا نموت زيهم”، “جامعات مصر قالتها قوية..عايزينها مدنية”، “اتنين ملهومش أمان.. العسكر والإخوان”، “بيع بيع.. الثورة يا بديع”، “لا إخوان ولا أحزاب.. الشرعية من الميدان”.

كما قاموا بقراءة الفاتحة على أرواح شهداء 1946 الذين فتح الاحتلال الإنجليزى كوبرى عباس عليهم مما أدى إلى سقوط مئات الشهداء، وقاموا بطرد الطلاب المتظاهرون مصورى ومراسلى قناة النيل للأخبار رافضين أن يقوموا بتصويرهم أو تغطية مسيرتهم، حيث ردد الطلاب “أهم أهم أهم..الكدابين أهم”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *