وفد من علماء مصر بمجلس الشعب للمطالبة بتعديل قانون الازهر

وفد من علماء مصر بمجلس الشعب للمطالبة بتعديل قانون الازهر
مجلس الشعب

كتب-على عبد المنعم

 بعد لقائه عددا من وفد علماء مصربمقر مجلس الشعب كشف د. محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب عن عدم إقرار قانون استقلال الأزهر إلا بعد  مناقشته والموافقة  عليه حتى يكون معبرًا عن الجميع، وحتى يستعيد الأزهر ريادته ومكانته اللائقة.

وأكد الكتاتنى أن مطالب استقلال الأزهر مشروعة، وسوف تكون في الحسبان في الخطة القادمة لمجلس الشعب.

وكان الوفد قد ضمَّ كلاًّ من “الدكتور محمد مختار المهدي رئيس الجمعية الشرعية للعاملين بالكتاب والسنة، والدكتور عبد الرحمن البر عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر فرع المنصورة وعضو مكتب الإرشاد بالإخوان المسلمين، ود. جمال عبدالستارود. إسماعيل علي ود. أحمد زايد، ود. عطية فياض الأساتذة بجامعة الأزهر، ود. نشأت إبراهيم، ود. حسن عبد العظيم، ود. أحمد هليل”.

وقدَّم الوفدُ للكتاتني مذكرةً تضم مطالبهم بضرورة استقلال الأزهر ماليًّا وإداريًّا، عن طريق توحيد المؤسسات الدعاية والدينية الإسلامية (الأزهر- الأوقاف- الإفتاء). وحماية العلماء والدعاة من أي مساءلة بناءً على آرائهم الشرعية دون الرجوع إلى أهل الاختصاص في القضية.

وطالب الوفد بأن يكون الدستور القادم مُعبِّرًا عن الهوية الإسلامية للأمة، وأهمية تمثيل الأزهر الشريف في اللجنة التأسيسية للدستور، مع سرعة الموافقة على إصدار قانون إنشاء نقابة للدعاة؛ نظرًا للحاجة الملحة إليه

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *