امانة الشباب تنظم المؤتمر الاول لطلاب الجامعات

امانة الشباب تنظم المؤتمر الاول لطلاب الجامعات
حزب الحرية والعدالة

كتبت- سلمى خطاب ومارينا سوريال:

نظمت أمانة  الشباب بحزب الحرية والعدالة المؤتمر الأول لطلاب جامعة الإسكندرية بحضور الدكتور وليد عبد الغفار أمين التنمية والتخطيط  والذي عرض رؤية الحزب لنهضة التعليم وقال أن النهضة  بالتعليم من أولويات الحزب وانه لتفيذ الية التطوير لابد من  النهضة بالفرد اولا قبل المنظومة لان الفرد هو وحده بناء المجتمع ككل وبه تستطيع الدولة أن تصنع حضارة للعالم اجمع.

 كما أشار إلى أن منظومة التعليم حالياً بها الكثير من العيوب ويرجع ذلك لتحويل النظام السابق لها الى منظمات استثمارية ومشاريع ربحية فالان لا يوجد مدارس  أو رياض أطفال جيدة سوى المدارس الخاصة كما عمد النظام السابق على تفريغ الجامعات والكليات الحكومية من الكوادر العلمية بإهمال حقوق عنصر التدريس مما يدعوه إلى ترك العمل والسفر للخارج وبالتالي خسارة الدولة له وكذلك إصدار قرار بفصل أعضاء هيئة التدريس عن التأثير بالمجتمع  وأيضا نقص إمكانيات الجامعات ومعامل التدريب الملحقة بها وزيادة إعداد الطلبة عن سعة المدرجات   و سوء المواد الدراسية وعدم استفادة الطالب من معظمها.

كما أكد على أن رؤية الحزب في إصلاح التعليم ليست مزايدة ولكن رؤية إستراتيجية وان الحزب يضع من أهدافه إصلاح المنظومة ككل  وإعادة قيمة التعليم التى فقدت خلال العهد السابق وايضا اصلاح قانون المجلس الأعلى للجامعات وربط الصناعة بالبحث العلمي.

كما أكد على أهمية احترام الطالب على انه هو المستقبل وان نزرع بداخل التلميذ بانه يتعلم لكى يبنى بلد وان يسعى للتعليم وليس للنجاح.

كما أضاف اعبد الغفار أن من أهداف الحزب تطبيق مادة الدستور التي تنص على مجانية التعليم وذلك عن طريق رفع مستوى المعلم علماً وخلقاً مما لا يضطر الطالب إلى التوجه للدروس الخاصة  وأن يشعر كل فرد أن التعليم فرد عين.

كما تم اثناء اللقاء بعض المناقشات بين طلاب الجامعات وعبد الغفار حول خطط الحزب لتطوير التعليم ودور الشباب في تنفيذ هذه الخطط والمدة الزمنية التي سوف يستغرقها مشروع تطوير التعليم ومشروع محو الأمية   وقد دعى الشباب إلى المشاركة فى تنفيذ برنامج الحزب لمحو الأمية ولو بتعليم أمى واحد  فقط خلال العطلة الصيفية وقد أكد اننا بذلك سوف نمحو الأمية خلال 3 أشهر فقط.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *