الحرية والعدالة يبحث تطوير بحيرة مريوط

الحرية والعدالة يبحث تطوير بحيرة مريوط
الحرية والعدالة

  كتبت – أماني عيسي 

قال د.وليد عبد الغفار- أمين التخطيط والتنمية بحزب الحرية والعدالة – إن بحيرة مريوط  تعانى من عدة مشاكل اقتصادية وبيئية واهمهما الردم والتلوث اما بالنسبة للردم فعلينا ان نعرف يقوم بالردم  ووضع الحلول التي تتوقف على سن تشريعات فالحزب يسيتبنى تلك التشريعات لحماية البحيرة

جاء ذلك خلال ورشة عمل عن” تطويربحيرة مريوط ”  وسبل انقاذ البحيرة  من التعدى والاهمال التى تعانى منه وكيفية الاستفادة  من الدراسات السابقة فى مشروع تنمية البحيرة بحضور دكتور ود كتورمحمد احمد عبدالله زكى استاذ مساعد بقسم رعاية الاسماك والانتاج الحيوانى بكلية  الزراعة وعدد من الاستاذة بكلية الزراعة والهندسة والعلوم ومسؤلى شركات الصرف الصحى والتخطيط العمرانى والثروة السمكية وعلوم البحار

كما اشارالى ضرورة وقف التلوث الناتج عن شركات البترول المحيطة بالبحيرة واضاف كل الحلول اجتهادية ويجانبها الصواب ونستطيع ان نستفيد من بحيرة مريوط اذا وضعنا خطة لتطوير البحيرةفى عدة مشارع اهمها القضاء على البطالة

وتابع ورشة العمل تجمع جميع التخصصات من كليات الهندسة والعلوم والبيئة  وجميع الجهات لديها دراسات عن بحيرة مريوط والحلول معروفة لكن يجب ان نلتفت الى اولويات العمل فى المشروع وهناك عدة قواعد يجب ان يلتفت اليها الجميع ويجب ان يتكاتف الجميع لحل المشكلة دون توجيه الاتهام لجهه بعينها ونريد ان نخرج بتصور كامل للتطوير يشرك فيه الجميع

 

واكد “عبدالغفار “ان حزب الحرية والعدالة لن يسمح بالسرقة تحت اى ظرف او من اى جهه

ودعا جميع الهيئات والمؤسسات  الى المشاركة فى ورش عمل اكثر تخصصا تتناول جميع العقبات التى تواجه مشروع تطوير بحيرة مريوط

بينمااستعرض د كتور محمد احمد عبدالله زكى استاذ مساعد بقسم رعاية الاسماك والانتاج الحيوانى بكلية  الزراعة المقترحات التى تقدم بها المشاركين فى ورشة العمل لتطوير بحيرة مريوط

 ومنها الحفاظ على مساحة السطح المائى ووقف الردم و تطهير البحيرة بشكل دورى من “البوص” واعادة استخدامة فى اعمال الصناعت الصغيرة  وتغذية الحيوانات

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *