“صباحي” يواصل جولته في المنيا .. ويزور أسيوط غدا السبت

“صباحي” يواصل جولته في المنيا .. ويزور أسيوط غدا السبت
حمدين صباحي

المنيا -ياسر التركي

اختتم حمدين صباحي اليوم الجمعة، جولته في محافظة المنيا، بأداء صلاة الجمعة في مسجد العرفاني في مدينة ملوي، وحضور لقاء جماهيري في نادي ملوى والمشاركة في عدة مسيرات شعبية في قرى مركز ملوي. ومن المقرر أن يزور صباحي غدا السبت محافظة أسيوط، لمدة ثلاث أيام، في إطار جولته الانتخابية التي يزور فيها عددا من مدن وقرى الصعيد.

صباحي أمضى يوم أمس الخميس في نشاط مكثف، حيث أجرى لقاءات مع الشباب في جمعية الشبان المسحيين ونقابة المهندسين، ومؤتمرا جماهيريا في قرية المطاهرة القبلية، والتقى عددا من الشباب في أحد المقاهي النهرية، وشارك في حفل زفاف، أقيم في الفندق الذي يقيم به.

وفي جمعية الشبان المسيحيين، طرح صباحي على عدد من الشباب، رؤيته للمستقبل، والخطوط العامة لبرنامجه الانتخابي، وأجاب على أسئلتهم، التي تركز أغلبها على وضع المادة الثانية في الدستور الجديد، وقال إنه لا مساس بها، لأنها تضمن حقوق المسيحين والمسلمين. وفي لقاء آخر مع عدد من النشطاء وقيادات قبطية، وقساوسة في أحد المقاهي النهرية، تحدث صباحي عن أهمية تمثيل الشباب في الوزارات والمحليات، ووعد بأنه إذا فاز بالرئاسة سيخصص برنامجا تليفزيونيا علي الهواء مباشرة، للتواصل من خلاله مع المصريين.

صباحي أوضح أن تمويل حملته الانتخابية، سيكون مصدره الوحيد، حملة تبرعات شعبية لمؤيديه، بجنيه واحد، وأضاف أنه مرشح لجميع فئات الشعب وأنه معركته الرئيسية ستكون مع الفقر، واقترح فرض “ضريبة التحرير”، لدعم الاقتصاد المصري، وتقضي بأن يدفع كل من تبلغ ثروته 50 مليون جنيه، 10 % منها ، مرة واحدة في العمر. ولفت المرشح الرئاسي، إلى إعادة هيكلة مؤسسة الرئاسة، وتخصيص مقر رئاسي واحد فقط، لإدارة الحكم، على أن يتم استغلال باقي المقرات والاستراحات الرئاسية في جميع أنحاء الجمهورية فيما يخدم الاقتصاد المصري ويدعم السياحة الداخلية والخارجية .

وفي قرية المطاهرة القبلية، التابعة لمركز أبو قرقاص، شارك حمدين صباحي في مؤتمر جماهيري حاشد، بدأه بأن حمد الله على أن مكنه من الثبات على مواقفه، طوال عمره، وعلى أنه لم ينافق أو يداهن أى حاكم، وعلى أنه لم يغتر بذهب المعز ولم يرهبه سيفه. وفي ختام اللقاء تجمع عدد من أهال القرية وقرأوا الفاتحة، واتفقوا على تأييد صباحي في انتخابات الرئاسة، كما أعلن الانبا مكاريوس خلال المؤتمر، تأييده لصباحي، وقال “أؤيد وأعضض ويشرفني أن يكون حمدين صباحي رئيسا لمصر”.

وقال صباحي إن برنامجه يقوم على ثلاثة أضلاع هي  النظام الديمقراطي والتنمية الشاملة واستقلال القرار الوطني، ويهدف بالأساس إلى النهوض بمصر من دولة فقيرة مستضعفة إلى دولة غنية قوية، مدنية ديمقراطية لا دينية ولا علمانية، يكون لكل مصري دور في تنميتها، حتى تكون ضمن الاقتصاديات الاولى في العالم.

وأضاف المرشح الرئاسي أن الانتاج هو مفتاح العدالة، وأن النهضة تبدأ بالفلاح، لكن بشرط عدم سرقة عرق العمال والفلاحين، ووعد باسقاط الديون عن الفلاحين، وتنفيذ مشروعات لتطوير الزراعة وسن تشريعات لتحسين ظروف الفلاح، وأوضح أن ذلك كله مدروس ضمن خطط برنامجه الانتخابي.  وتحدث أيضا عن إعادة إنتاج الصناعات القديمة في مصر، وعن تبنيه مشروع طموح لإنتاج الكهرباء والطاقة الشمسية والسيليكون من الشمس الرمل المصري، وقال إن الشمس في مصر ثروة تعادل ما أتاحه البترول لدول الخليج.

وفي نقابة المهندسين، حضر صباحي ندوة مخصصة لعرض برنامجه الانتخابي، ومناقشته في العديد من القضايا، بحضور عدد من أعضاء النقابة وشباب الحركات والاحزاب السياسية. و استعرض خطوطا عامة لبرنامجه الانتخابي ومشروعه لنهضة مصر، وطالب الحضور بمشاركتهم له في صياغة برنامجه الانتخابي، عن طريق الاسهام بأفكار ومقترحات في مشروعات النهضة التي تحتاجها مصر.

صباحي قال إن برنامجه يتضمن خططا لميكنة وتحديث وترشيد استهلاك مياه النيل، ومضاعفة انتاجنا السمكي والتنمية الريفية ومضاعفة دخل الفلاح وتشريع جديد للتعاونيات ونقابات مستقلة للفلاحين ، واستعادة الصناعات الكبرى مثل النسيج والادوية الاسمدة والحديد والاسمنت والصناعات الهندسية مثل السيارات وصناعة السينما . وتحدث كذلك عما أسماه “اختراق تكنولوجي” وقال هذا مشروع أراهن عليه، وهو توليد الكهرباء من الطاقة الشميسة، مضيفا أن محافظات الصعيد تشكل النقطة الرئيسية في مشروعات الطاقة الشمسية. ولفت إلى ضرورة إنهاء التمييز ضد الصعيد، سواء في الموازنة العامة أوالمرافق.

انتشال المصريين من خط الفقر الى خط الكرامة هو اقدس الواجبات التي وعد صباحي بتنفيذها، ودعا الشباب إلى الاستعداد لخوض انتخابات المحليات، لأهميتها في حل مشاكل المواطنين اليومية. وقال إنه سيستحدث وزارات عديدة منها وزراة الصيد ووزارة متحدي الاعاقة والسن المميز (فوق 60 سنة )، وهي وزارات موجودة في الدول المتقدمة.

وعن الدستور الجديد قال صباحي إن أى طرف لن ينفرد بكتابة الدستور، وأى مرشح سيأتي نتيجة صفقة بين أى أطراف في السلطة أو قوى سياسية، سيكون مفروضا على المصريين ومرفوضا منهم أيضا.

صباحي شارك أيضا في حفل زفاف، أقيم في الفندق الذي يقيم فيه، وهنأ العروسين، وحرص عدد من المدعوين على الحديث معه والتعبير عن تأييدهم له في انتخابات الرئاسة.

وكان صباحي قد التقى مساء أول من أمس الأربعاء عددا من شباب حركة 6 أبريل في المنيا، في مقر إقامته بأحد الفنادق، وتناقش معهم في عدد من القضايا، وطرح عليهم ملامح برنامجه الانتخابي، وطلب منهم الاسهام بمقترحاتهم وأفكارهم فيه.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *