الجماعة الاسلامية تحذر من تكرار مأساة بورسعيد بقنا

الجماعة الاسلامية  تحذر من تكرار مأساة بورسعيد بقنا
احداث-بور-سعيد-امس

كتبت- هبه عبدالحميد

الجماعة الإسلامية بقنا تصدر بيانا يؤكد أن هناك مؤامرة تعد لإحداث مذابح بين قبائل الهوارة والأشراف وأن هناك طرف ثالث خفي يسعى لإحداث هذة المذابح وإغراق محافظة قنا في بحر من الدم.


وأشارت الجماعة الإسلامية بقنا الي  أن هذا بلاغا موجها للمجلس العسكري ورئيس الوزراء ووزير الداخلية وأعضاء مجلس الشعب والنائب العام لاتخاذ ما يلزم للحيلولة دون حدوث مذبحة في قنا.

ومن ناحية أخري قال الشيخ صابر حمزة قيادي بالجماعة الاسلامية  أننا طالبنا في البيان من أصحاب الأقلام الحرة والضمائر الشريفة بالوقوف جميعا يدا واحدة لان الأمر تخطى حدود المشكلة القبلية إلى مؤامرة يراد بها مصر ككل، وأضاف البيان أن لابد من السيطرة على الشارع وانهاء كل مظاهر الخروج على القانون وهذه مسئولية الجيش والشرطة وفرض القانون وتطبيقه على الجميع والقيام بدورهم الدستوري والقانوني والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه المساس بامن البلاد.

لأن خطورة الوضع الحالي تكمن في ظهور مؤشرات على وجود «طرف ثالث» خفي يريد إغراق محافظة قنا ككل في بحر من الدماء بتوسيع المشكلة لكي تصبح بين قبائل الأشراف والهوارة في كل مكان، وهذا المخطط الخبيث يشبه ما حدث في محافظة بورسعيد.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *