التخطي إلى المحتوى

المدار :

شارك الالاف من المواطنين فى تشييع جثمان الراحل الدكتور إبراهيم الفقي وشقيقته، بعد أداء صلاة الجنازة عليهما بمسجد العمري بالإسكندرية، ليتم دفنهما بمدافن الأسرة بمنطقة عامود السواري .

وشارك في تشييع الجنازة عدد من مديري مراكز التنمية البشرية، وتلاميذ الدكتور إبراهيم الفقي ، اضافة الى عدد من أعضاء أحزاب سياسة مختلفة، وشخصيات عامة.

 

 

 

 

التعليقات

  1. انا لله و انا اليه راجعـــــــــــــــون.
    حينما نفقد شخصا بقيمة الفقيد الدكتور ندرك اننا فقدنا مرحلة مهمة من مراحل تاريخنا المجيد.عليه العوض ومنه العوض

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *