التخطي إلى المحتوى

كتب ـ شريف عبد الله :

اعلن اتحاد شباب ماسبيرو عن مسيرة فى تمام الساعه الحادية عشر من صباح غدا  الاحد على ان يبداء التجمع من اسفل تمثال الشهيد عبد المنعم رياض و تتوجة الى مقر البرلمان المصرى و لمساندة النواب الذين طالبوا بعرض القضيه و رفض رئيس المجلس قبولها فى مشهد مؤسف فضلا عن الوقوف ضد عربدة الغوغاء فى العامرية بالاسكندرية ” على حد قول الاتحاد “

مؤكدين ان ما يحدث الان فى العامرية من تهجير قصرى لمواطنين مصريين انما هو وصمة عار فى جبين هذه الامه و سُبه فى تاريخ الانسانيه ، ان تهجير مواطن من بيته بسبب الدين او الجنس او العرق او اللون انما هى جريمة ضد الانسانية و تجرمه كافة الاعراف و مواثيق حقوق الانسان الدولية ،  متسالين هل جاء زمان التهجير بسبب الدين على الارض المصريه ؟؟

الجدير بالذكر ان الاتحاد قد سبق و علق وقفته الاحتجاجية التى اعلن عنها امام نقابة الصحفيين للتصدى لهذه الاحداث فى بدايتها و لكن قرر تعليقها بسبب الاحداث المؤسفه التى حدثت باغتيال ثوار الالتراس فى بورسعيد .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *