مفتي الجمهورية : القدس جزء من هويتنا ولن نفرط فيها أبداً

مفتي الجمهورية : القدس جزء من هويتنا ولن نفرط فيها أبداً
على جمعة

كتب-على عبد المنعم 

 بحضور الملك عبد الله الثاني ملك الأردن وجمع كبير من الشخصيات الإسلامية من مختلف العالم الإسلامي تم اختيار الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية عضواً بمجلس أمناء وقفيتين لدراسة فكر الإمامين الغزالي والرازي بالأردن ، وأقيم حفل التوقيع بالأردن.

 و أكد فضيلة المفتي أن الوقفيتين تشملان إنشاء صرح أكاديمي إسلامي في المسجد الأقصى لكي يعمر المسجد بالعلماء وطلبة العلم ولإعطاء دفع علمي وروحي إسلامي في مدينة القدس ، وأضاف فضيلته أن مثل هذه الوقفيات تدل على مكانة القدس في وجدان المسلمين وعلى الدور التعليمي المهم في رعاية المقدسات والحفاظ عليها .

 وشدد مفتي الجمهورية أن القدس لن نفرط فيها أبداً لأنها جزء لا يتجزأ من هويتنا ، ودعا مفتي الجمهورية لإحياء مفهوم الوقف كأحد المكونات والأركان المهمة للحضارة الإسلامية  ويتكون مجلس أمناء الكرسي الخاص بالوقفيتين من سمو الأمير غازي بن محمد رئيساً وعضويةكل من :  د. علي جمعة مفتي الجمهورية والشيخ الحبيب علي الجفري والشيخ عمر بن حفيظ ومفتي القدس وإمام المسجد الأقصى

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *