التخطي إلى المحتوى

كتبت ـ نرمين اسماعيل :

رفض الفنان طلعت زكريا تحميل الرئيس المخلوع حسني مبارك وأتباع نظامه البائد مسئولية المجزرة التي حدثت في بورسعيد وأحداث العنف التي وقعت تباعا في محافظات مصر، واصفاً إتهام مبارك بالوقوف وراء تلك الأحداث بـ “الكلام الفاضي” .

وقال زكريا: “ما علاقة مبارك بكل ما يحدث، ليس من المعقول أن يكون الأخير أعطى لهؤلاء المأجورين أموالا مقابل التخريب في مصر، وهو ليس حراً” مؤكداً أن ما يحدث هو مخطط “أمريكي يهودي” يهدف إلى تقسيم مصر.