التخطي إلى المحتوى

كتب – شريف عبد الله

انطلقت مسيرة يشارك فيها الرياضين والمدربين بمختلف الاندية والالتراس الاهلوى والالتراس الزملكاوى من ميدان سفنكس بالمهندسين الى مقر النادى الاهلى بارض الجزيرة  ثم الوقوف دقيقة حداد على ارواح الشهداء الذين فاضت ارواحهم بسبب احداث العنف فى استاد بورسعيد واستكملت المسيرة سيرها الى ميدان التحرير.

وقد رفع المتظاهرون لافتات تطالب باقالة وزير الداخلية ومحاكمتة جنائيا وتطهير وزارة الداخلية التى تركت البلطجية يقتلون مشجعى وجماهير الاهلى وطالبوا بمحاكمة اعضاء اتحاد الكرة المصرى لعدم قيامهم بالغاء المباراة بعد علمهم بشحن معنوى ومشاعر كراهية بين جماهير الفريقين ودخول مشجعى النادى المصرى بالعصى والسيوف والخناجر والالعاب النارية.