الافتاء والطرق الصوفية والاشراف يلغون احتفلات المولد النبوى

الافتاء والطرق الصوفية والاشراف يلغون احتفلات المولد النبوى
الاحتفال بالمولد النبوي

كتب – على عبد المنعم

أعلنت دار الإفتاء المصرية والمشيخة العامة للطرق الصوفية ونقابة الأشراف إلغاء كل مظاهر الاحتفالات التي أعدتها مسبقا للمولد النبوي الشريف تضامنا مع الحداد علي الأحداث الدموية التي وقعت أمس بمدينة بورسعيد.

ونعت دار الافتاء المصرية والطرق الصوفية ونقابة الاشراف ضحايا الاحداث المؤسفة واكد جميعهم فى بيان مشترك علي حرمة الدم المصرى وضرورة الضرب بيد القانون لكل من تسول له نفسه إشاعة الفوضى واختراق القانون والافساد فى الارض وليعلم الجميع أن  حرمة الدم أشد عند الله من حرمة الكعبة .

وأهاب البيان بكل مسئول منحه الله سلطة ومسئولية أن يرعى الله ويتقيه فى هذا الشعب وأن يبذل كل جهد لإعادة الأمن وحفظ الأمان

وفى  ختامه أكد البيان أن ذكرى المولد النَبَويِّ الشريف لخاتَمِ الأنبياء والمُرسلين سَيِّدِنا ونبيِّنا محمدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلًّم، ينبَغي أن تَشُدَّنا لنجعلَ سيرَتَهُ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم سلوكاً في حياتنا اليومية، خُلُقاً وأَدَباً، وصدقاً وأمانةً، وكلمةً طيِّبة، وتعاوُناً على الخَير والبِرِّ والتقوي وإعلاءا لمصالح الدين والوطن

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *