6 ابريل توجهه رسالة للبرلمان واخرى للمجلس العسكرى بشان احداث ستاد بورسعيد

6 ابريل توجهه رسالة للبرلمان واخرى للمجلس العسكرى بشان احداث ستاد بورسعيد
6 ابريل

كتب ـ شريف عبد الله :

اصدرت حركة 6 ابريل الجبهه الديمقراطية بيانا بشان الاحداث التى وقعت ليلة امس باستاد بورسعيد اسفرت عن وفاه 74 شخص واصابه المئات وجهه من خلالها رسالة الى البرلمان طالب من خلاله  سحب الثقة فوراً من الحكومة و إعادة هيكلة شاملة لوزارة الداخلية و الإنهاء الكامل لحالة الطوارئ و ان يتحمل مجلس الشعب
مسؤولياته في تشكيل حكومة جديدة كذلك المطالبة بتقديم موعد فتح باب الترشح لإنتخابات الرئاسة فى أقرب وقت ممكن فضلا عن مطالبه البرلمان بموجب شرعيته الشعبية بمحاسبة المجلس العسكري عن الأحداث الأخيره وعزله إذا لزم الأمر ذلك .

واتهم البيان المجلس العسكرى بانه من وراء ذلك الاحداث سواء بالتخطيط او التنفيذ حيث قد جاء فى البيان انه ” استمراراً للخطة العسكرية التي انتهجها الحكم العسكري في عملية فرض سيطرته على البلاد إن الأحداث الأخيرة التي تجري في البلاد ليست بمنائ عن المجلس العسكري سواء بالتخطيط أو التنفيذ لمحاولة استعادة السيطرة على الشعب بعد أن أعلنها الشعب اكثر من مره ان “حكم العسكر قد انتهي” فكان الحل هو فرض السيطرة الأمنية بعد القيام بعدة اجراءات ( السرقة المنظمة – النهب – البلطجة – قتل الابرياء ) في مشهد يعيد الينا ذكرى موقعة الجمل … وكأن من كلف لم يمت ….

وتسال البيان لماذا دائما تحدث الكوارث عند الحديث عن قرب الغاء حالة الطوارىء او الغائها على نفس طريقة النظام المخلوع مثل احداث كنيسة القديسين واحداث السفارة الاسرائيلية وما حدث فى مباراة الاهلى والمصرى ؟ !

ووجه البيان رسالة الى المشير جاء فيها تحت عنوان ” الرساله الاخيرة ” جاء فيها ”  يا أيها المشير … إن الدم المصري أغلى من أموال العالم أو الأموال المسروقة من الشعب التي تحاولون اسكات الشعب بها …. فكما كان معلمك يحتفل بمباراة كرة وضحايا العبارة لم يدفنوا بعدها أنت تعيد للأذهان المشهد بأن الدم المصري أرخص عندكم من من مجرد كلمة إعتذار في حق هذا الشعب …. أليس من الغريب ان يحضر المحافظ ومدير الامن كل المباريات التى تجرى بين النادى الاهلى والنادى المصرى ولا يحضر هذه المباراة على وجه الخصوص !   اليس من الغريب أنكم تتغون بقدرتكم على تأمين الانتخابات في عدة محافظات ولا تستطيعون تأمين مباراة كرة وتقفون من الأحداث موقف المتفرج وتلقون اللوم على الجماهير  !  لا . فجماهير الكرة لم ولن تصل لديها المشاعر الى التبلد مثلكم لتعبر عن غضبها في مباراة كرة بسفك مثل هذه الدماء … لماذا لم يتم الغاء المبارة عند اكتشاف بوادر لحالات الشغب قبل بداية المبارة او فى الشوط الثانى ؟


سئمنا من نغمة ان الشرطة منكسرة وان امكانياتها محدودة فكثيرا من الثوار رأى قوة وجبروت الشرطة المدنية والعسكرية فى احداث ماسبيرو ومحمد محمود ومجلس الوزراء وهل القوة المفرطة وجدت من اجل الاعتصامات والمظاهرات السلمية ولا تذكر فى حالات الشغب والسطو المسلح .

اعلنتم عن مخطط حريق القاهرة وفشل …. اتهمتم شباب الثورة بالعمالة والتمويل وبطلت هذه الاتهامات وثبت للناس أجمع كذبكم وافتراءتكم بالباطل على الثورة التي أتت لتزيل أنقاض حكمكم الطاغي على هذه البلاد … فحاربتموها بكل الوسائل الممكنة ونسيتم أننا وهبنا اعمارنا لهذه البلاد … وأننا لسنا سوى مشاريع شهداء تتحرك على الأرض …”

 وقدمت  الحركة فى نهاية البيان  خالص الآسى لأسر الضحايا مؤكده أنهم  مستمرون معهم إلى أن يلقى المخطئ حسابه ووعدتهم  أن نكون بجانبهم ولن تتخلى يوماً عن مسؤلياتنا تجاههم ونؤكد أنها  سنظل على
الدرب حتى يأتي اليوم الذي تستطيع تقديم التعازي لجميع أيناء الشعب المصري بعد عقاب الجاني الحقيقي ”  .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *