التخطي إلى المحتوى

وبعد وفاة 73 شخص منهم اثنين مجندين اتحاد الكرة يقرر تاجيل مباريات الدورى لاجل غير مسمى

كتب – شريف عبد الله

قرر الدكتور محمد سعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب عقد جلسة طائة غدا الخميس 2 فبراير لمناقشة مهزلة احداث الشغب التى وقعت فى استاد بورسعيد بعد انتهاء المبارة بين فريق الاهلى والمصرى البورسعيدى.

حيث ادت احداث الشغب بين جماهير الفريقين وبعد نزول الجمهور لارض الملعب الى وفاة 73 شخص منهم اثنين مجندين.

من ناحية اخرى طالب طارق سباق عضو مجلس الشعب بضرورة اقالة وزير الداخلية فورا ومحاكمة مدير امن بورسعيد ومحافظ بورسعيد لانهم سبب الكارثة وليس اهالى بورسعيد لان الجماهير دخلت الاستاد بالمطاوى والسنج والعصى والسيوف مما يؤكد انة مخطط مدبر والامن غير موجود ولم يقم بمنع الكارثة ولم يحمى ارواح الابرياء حتى تم قتل 73 شخص برىء دمهم فى رقبة وزير الداخلية ومدير امن بورسعيد ومحافظ  بورسعيد.

وقد قرر سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة المصرى تاجيل مباريات الدورى الى اجل غير مسمى وقد تجمع العشرات من شباب الالتراس الاهلاوى امام النادى الاهلى بمنطقة ارض الجزيرة اعتراضا على ضرب لاعبى وجماهير الاهلى ببورسعيد ووقوع عشرات القتلى والمصابين منهم دون تحرك قوات مديرية الامن ببورسعيد لحماية الضحايا الابرياء.