مخترع بجامعة المنصورة يقدم عقارا مصري لمرضى الكبد

مخترع  بجامعة المنصورة يقدم عقارا مصري لمرضى الكبد
قدم الدكتور فريد بدرية

كتب – أحمد العيسوي

قدم الدكتور فريد بدرية  أستاذ  قسم العقاقير  والحاصل على جائزة أحسن مخترع مصري من المنظمة العالمية للملكية الفكرية الويبو   عقارا جديدا لعلاج الإصابة بفيروس سى يتم تصنيعه  بتقنيات بسيطة  دون اللجوء إلى التكنولوجيا المعقدة  وباهظة التكاليف  ويكون الدواء فى نفس الوقت  بسعر اقتصادي  في متناول كل طبقات المرضى.

وأشار أن  علاج الفيروس سى الذي يصيب الكبد  يمثل قضية  تثير الجدل حول أسبابه والأدوية المتاحة لعلاجه  لذلك فإيجاد دواء مصري بفكر ومواد خام مصرية وطبيعية  هو ضرورة قومية  حتى فى وجود الدواء الوحيد المعروف  الانترفيرون المستورد    وبالإضافة إلى التكلفة الباهظة  مائتان وخمسون مليار جنيه   تكلفة علاج فى ستة اشهر  ونسبة شفاء 50% او اقل كما ان هناك بعض الكثير من المشاكل التي تعيق استخدام الانترفيرون  ومنها حالات التليف التقدم والاستسقاء  والقيء الدموي  وبوادر الغيبوبة الكبدية  وأمراض الغدة الدرقية وسرطان الكبد .

  .
وأوضح أن بمجرد إصابة الجسم بالفيروس فان الجهاز المناعي  يفرز داخليا  مادة تقوم بمنع إصابة خلايا الكبد الغير مصابة  وهذه المادة  تسمى الانترفيرون   بالإنجليزية حيث تنتشر على سطح الخلايا المعرضة للإصابة بالفيروس  وتمنعه من اختراق جدران الخلية  مما يؤدى إلى  السيطرة على الفيروس وشل حركته وإيقاف نشاطه   والعقار الجديد والمكون من مواد طبيعية موجودة في مصر  يعمل على زيادة إنتاج مادة الانترفيرون  بجسم الإنسان   وبعض الخلايا المناعية القاتلة للفيروسات  ويتكون المستحضر الجديد من بعض المنتجات الطبيعية من الأعشاب الطبيعية  ذات البنية الكيميائية الخاصة والتي لها القدرة على زيادة الانترفيرون الذاتي   والدواء  مستخلص من  مواد طبيعية هي ( الكندر  ، العرقسوس ، الكركم )  وتم اختبار العقار معمليا قبل استخدامه على الإنسان و تم تقييم المستحضر إكلينيكيا على أكثر من 3750 مريضا بالفيروس الكبدي  سي في مصر والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية  والولايات المتحدة الأمريكية  وليبيا وفرنسا  وقد وجد أن هدا العقار يتميز بقدرته الكبيرة  على   خفض معدل إنزيمات الكبد  ومستوى الصفراء  في الدم  وتحسين مستوى الألبومين    وانه لم يثبت  وجود اى عرض جانبي نتيجة استخدام هدا العقار  بالجرعات المحددة  واستخدامه يؤدى إلى انخفاض إنزيمات الكبد في فترة تتراوح بين أسبوعين وثلاث أسابيع  وتم إنتاجه في معمل أبحاث الكبد بصيدلة المنصورة  في شكل كبسولات جيلاتينية  وتم إعداد ملف كامل عن العقار   يفي بكل  المتطلبات اللازمة لإنتاج هذا العقار على أسس علمية .
وأضاف أن  بتطبيق استخدام العقار الجديد سيكون له مردود ايجابي فى معالجة بعض المشكلات  اجتماعية واقتصادية وسياسية وعلمية التي تترتب عن الإصابة بالمرض .
الأثر الاجتماعي   قد تبدأ من مجرد معرفة الأسرة إصابة احد افرداها بالفيروس وما تعانيه الأسرة لمعرفة ان هدا المرض   بلا علاج وعجز العائل عن رعاية الأسرة .
واقتصاديا يكون الدواء بسعر اقتصادي فى متناول كافة الطبقات مما يوفر مليارات الجنيهات التى تتحملها الدولة فى نفقات العلاج كما   ان غياب المريض المستمر عن العمل وما تتكلفه خزانة الدولة من الغياب المتكرر ومن مصروفات الكشف والعلاج والمتابعة  .
ضياع فرص العمل سواء للشباب راغبى السفر أو الدين يعملون فى دول الخليج لاكتشاف إصابتهم بالفيروس يتبع دلك معاناة في العلاج وعدم الحصول على مورد يدعم اقتصاد أفراد الأسرة  وخزانة الدولة من العملات الأجنبية .
الأثر العلمي الإحباط لعدم المحاولات الجادة للعلماء فى إيجاد الحل البديل بدلا من الانتظار لما  يتكرم علينا به الغرب  من أدوية وبحوث مشكوك في صحتها ومدى قابليتها للتطبيق فى مصر  وتحول المؤسسات  العلمية بما فيها الجامعات  ومراكز البحوث العلمية والمستشفيات وشركات الأدوية إلى مجرد معمل كبير لتجربة الأدوية الأجنبية  على المرضى   وافتقاد الهوية للبحث العلمي  بمعنى أن تكون الخطط البحثية تعتمد على حل مشكلات المجتمع  وأهمها المشكلات الصحية .

الجدير بالذكر أن الدكتور فريد بدرية  حائز على جائزة أفضل مخترع مصري لنبوغه فى أفضل عشر براءات اختراع  كما حصل على العديد من الجوائز والأوسمة فى داخل مصر وخارجها منها جائزة الخوارزمي  وجائزة التميز للعلماء العرب فى العلوم الطبية  وجائزة الدولة للتفوق العلمي فى العلوم الطبية   وحاصل على نوط الامتياز من الطبقة الأولى من رئيس الجمهورية   وعضو فى العديد من الجمعيات منها الجمعية الأمريكية للعلوم المتقدمة  وعضو أكاديمية نيويورك للعلوم وعضو الجمعية الأمريكية للعقاقير
وأشارت الدكتورة جيهان فؤاد مدير المركز الاعلامى ان الجامعة برئاسة الدكتور السيد عبد الخالق  تدعم مشروعات الباحتين  و قد أولت اهتماما كبيرا ان تتوافق  الخطط والمشروعات البحثية مع المجتمع لمحاولة ابجاد حلول لمشكلات المجتمع .

 

التعليقات

  1. رجاء كيفية الحصول عن هذا المنتج حيث أن ولدتى تعانى من فيرس c حديثا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *