اتفاق أمريكى مصرى للتنمية المائية بسيناء

اتفاق أمريكى مصرى للتنمية المائية بسيناء
ولتر نورث مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية

شمال سيناء – محمد البنا

وقعت صباح اليوم الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وشركة سيناء لمياة الشرب والصرف الصحى أتفاقية تعاون مشترك لدعم مشروع تركيب خطوط مياة الشرب لسيناء شمالاٌ وجنوباٌ الممول من السفارة الأمريكية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ، بجانب توفير العديد من فرص العمل لأبناء سيناء خلال فترة تنفيذ المشروع

وأكد ولتر نورث مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية أن مثل هذه المشاريع تمثل لنا فرصة لنساهم بدعم اثنين من الأولويات الهامة للشعب المصري الحصول علي مياه الشرب النقية وخلق فرص عمل جديدة ، وأضاف “نحن نركز جهودنا في المناطق التي توجد بها حاجة ماسة إلي فرص عمل وتطوير البنية التحتية، تحديدا مياه الشرب”.

وسيقوم المشروع بتركيب 50 كيلومترا من خطوط المياه التي من شأنها تقديم خدمة جديدة ومحسنة إلي ما يقرب من 57000 مواطن يعيشون في القرى التي تقع في مناطق بير العبد، والحسنة، والشيح زويد، ونويبع، والطور، وأبو رديس، ورأس سدر.

 

الجدير بالذكر أن الوكالة الأمريكية بالتعاون مع السفارة الأمريكية بالقاهرة ساهمت فى العديد من المشروعات منذ سنوات وبالتأكيد ليس هذه الأموال بدون مقابل ، فلابد أن يكون هناك خفايا وراء تلك المشروعات تخدم اللوبى الصهيونى الأمريكى ، وكشفت مصادر ” للمدار ” أن زيارة والتر نورث وجورج أولسن مدير المعونة الأمريكية لسيناء فى وقت سابق كانت فى الظاهر لأفتتاح محطة مياة بوسط سيناء ولكنها فى الباطن كانت تهدف لأستكشاف الأوضاع بصحراء سيناء بعد ورود معلومات للأدارة المركزية بوجود تنظيم القاعدة بسيناء ، وكشف المصدر بأن والتر نورث بعد الزيارة قام بإرسال خطاب للأدارة الأمريكية بواشنطن عن طبيعة الزيارة .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *