أسرة الطبيب المصري كريم أسعد تقدم بلاغ للنائب العام للكشف عن إستيلاء فيلا الأسرة بجليم

أسرة الطبيب المصري كريم أسعد تقدم بلاغ للنائب العام للكشف عن إستيلاء فيلا الأسرة بجليم
كريم أسعد

كتب- محمد جابر


تقدمت   ” سارة أسعد ” شقيقة الطبيب المصري كريم أسعد الذي أغتيل في بريطانيا   ببلاغ للنائب العام حمل رقم ” 592 لسنة2012 يكشف كيفية الاستيلاء على فيلا  بمنطقة جليم التي تقطن بها الأسرة  “

حيث يؤكد المستند الاول ان المدعيين  لا صفة لهما فى رفع الدعوى مشيرا الى ان البيع فى العقد المشهر جاء على الارض وليس على المبانى المقامة على الفيلا فليس من حقهما طلب اخلاء مبنى الفيلا .

وتقول  سارة أسعد فى بلاغها ان  المستندات المقدمة تؤكد عدم صفة طلب المدعى بإخلاء مبنى الفيلا  مشيرا فى بلاغها عدم تملكة المبنى الذى يريد ان يستولى علية مثلما استولى على الارض بتذوير فى اربع توكيلات  .

وتشير فى بلاغها بحسب نص القانون ان  فسخ عقد الايجار يكون من خلال المؤجر اى المالك  والمستأجر وأن المقاول ليس مالك فلذا ليس له الحق فى فسخ العقد .

ولفتت المتضررة ان التوكيل رقم 598 م سنة 2008 مأمورية المنتزة مزور ويحمل شهود زور  وتستشهد بالنسخة الرسمية التى تحمل تاريخ الثلاثاء الموافق2008 مكتوباً بالاحرف ، بينما النسخة المقدمة من المستأنفين تحمل تاريخ الاربعاء الخامس من مارس2008.

وتوضح  فى البلاغ المقدم للنائب العام  حقيقة المقاول المزور فى الاوراق الرسمية قائلا ”  ان نسخة العقد المقدم للمحكمة لتوثيقة تحمل علامات وهما ”  إضافتان وشطبان ، بينما نسخة عقد  التى قدمها المقاول  يوجد بها إضافة واحدة وشطب واحد  “.

حيث ذكرت صحيفة الدعوة المرفوعة الى محكمة الاستئناف خصيصا المستند رقم ( 6  ) بجلسة السابع من سبتمبر 2010 التى تثبت تزوير التوكيلات  ” فى جلسة 11 فيراير من عام 2010 التى مارس فى هذه الجلسة من قبل واضعى اليد  تزويرة فى التوكيلات وصورها حيث انهما مختلفان فى متن مواضيعهما ليتمكن المتلاعب  بالتذوير فغير من التوكيل الرسمى الصادر من الشهر العقارى الذى حمل رقم ” 589 م  لسنة 2008  ”  ، الى   ”  578 م  ” ،  ثم غيرة ليصبح رقمة فى المرة الثانية  الى     ”  598 م    ”    ثم قام بتغيير التوكيل فى الحيلة الثالثة الى  ”
587 م   ” كى يتمكن فى حصولة الغير مشروع استيلائة على ما يريدة .

جدير بالذكر أن الارض مبنى عليها فيلا من ثلاث طوابق يقدر سعرها 30 مليون جنية  ، مبنية من عشرات السنين بمنطقة جليم بشارع أبو قير دائرة رمل أول الاسكندرية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *