المركز المصرى لحقوق المراة يعرض تقرير عن مراقبة الانتخابات

المركز المصرى لحقوق المراة يعرض تقرير عن مراقبة الانتخابات
مراقبة الانتخابات البرلمانية

كتب – شريف عبد الله

نظم المركز المصرى لحقوق المراة مؤتمر صحفى يعرض فيه تقريرا عن مراقبة الانتخابات تحت عنوان “فى برلمان 2012 ماذا خسرت المراة وماذا خسرت مصر” حيث يعرض المؤتمر قلة اعداد السيدات فى برلمان الثورة الجديد رغم مشاركة اعداد كبيرة منهم فى معركة الانتخابات بجميع المحافظات والثلاث مراحل.

وقد اكدت الدكتورة محاسن الضبع احدى مرشحات مجلس الشعب ان المراة تحتاج تشريع حتى تشارك فى البرلمان بشكل ايجابى وواقعى لان ثقافة الشارع مازالت ترفض المراة كنائبة فى البرلمان.

وقد اوضحت نهاد ابو القمصان رئيس المجلس المصرى لحقوق االمراة ان المراة تعرضت للظلم فرغم انها شاركت فى الثورة البيضاء وكانت اعدادها تكاد تساوى الشباب فى الميادين بالقاهرة والمحافظات الا ان نسبة تمثيلها فى البرلمان ضعيفة للغاية.

واكدت امال ابو زيد وعزة النقيب من مرشحات مجلس الشعب ان عدم نجاح المراة فى الانتخابات يؤثر على التجربة الديقراطية المصرية بشكل كبير فلايعقل ان يكون البرلمان بدون مشاركة من نصف المجتمع والمراة.

تواجة صعوبات فى الجولات الميدانية اثناء الانتخابات وايضا اثناء عقد مؤتمرات جماهيرية بالشوارع والارياف او فى اوقات متاخرة ليلا.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *