التخطي إلى المحتوى

كتبت – شيرين العقاد

اقتحم صباح اليوم  الاثنين عمال ميناء الاسكندرية  مكتب رئيس قطاع النقل البحرى احتجاجا على عدم الاستجابة لمطالبهم،  المتمثلة فى إقالة القيادات العسكرية المتورطة مع النظام السابق رافضين التفاوض حول هذا المطلب، على حد قولهم.

واعلنت حركة تطهير النقل البحري من رفضها التام لانابة اللواء سيد هداية ياور الرئيس المخلوع و رئيس شركة الاتحاد العربى للنقل البحرى للملاحة، واستنكرت الحركة  صرف مكافات مالية لعدد من الموظفين قاموا بتكوين لجنة لحل مشكلة  العمال .

واكد  العمال على مطالبهم  وهى صرف حافز الاثابة،  وتفعيل مشروع الاسكان وتعين العاملين بعقود مؤقتة، و المساواة بين القيادات العسكرية والمدنية، فضلا عن إقالة القيادات العسكرية وتطهير الميناء من الفاسدين بعد ظهور العديد من المخالفات المالية والادارية.

على الجانب الاخر صرحت هيئة ميناء الاسكندرية بان اللواء عادل ياسين حماد مازال يمارس مهام عمله، مؤكدين عدم اخطار الهيئة بأيه مراسلات او خطابات بشأن إقالة رئيس الهيئة، واوضحت الهيئة فى بيان صادر عنها اليوم “حصلت المدار على نسخة منها تفسير تحليلى لبعض بشأن بعض المخالفات المالية والادارية .