التخطي إلى المحتوى

كتب ـ شريف عبد الله :

استمرار لمسلسل الاعتصامات التى تشهده مصر فى تلك الفترة بشكل يومى تظاهر العشرات من أوائل خريجى عام 2011 بجامعة الأزهر ” دفعه الثورة ”  اليوم أمام هيئة الاستثمار وذلك لمطالبة الدكتور كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء بإصدار قرار بتعيين الأول والثانى على كل كلية كمعيدين.

 مشيرين الى  ان إن عدد أوائل الخريجين لسنة 2011، والمطلوب تعيينهم معيدين يصل إلى 1212 طالباً على مستوى 70 كلية، و506 أقسام تابعة لجامعة الأزهر.

.و من ناحية أخرى توافد المئات من موظفى مراكز المعلومات بوزارة التنمية المحلية من كافة المحافظات أمام هيئة الاستثمار للمطالبة بتثبيتهم  وإقالة الدكتور صفوت النحاس رئيس الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة مرددين هتافات “يسقط يسقط النحاس ، و”ظلمتنا الحكومة الذكية ومطلبنا التثبيت”، و”32 ألف أسرة مشردة بين وعود نظام فاسد“.

كذلك شهدت هيئة الاستثمار وقفه لنحو اكثر من مائتى عامل بشركات بترومنت وأبورديس وأبو ماضى وبو رفؤاد للصيانة البترولية من أجل تثبيتهم ، كما شهدت ايضا اعتصام عدد من الدعاة وبعض أئمة المساجد لمقر الحكومة المؤقت بالهيئة العامة للاستثمار للمطالبة بنفس الاسباب.