التخطي إلى المحتوى

                            بقلم  – محمد مهران

نرى فى هذه الايام الكثير من الناس يتسهزئون بالاديان وياتي ذلك في ضوء الاحداث التى تظهر نتائجها يوماً بعد يوم ان التيارات الدينيةهى الحاكمة للفترة القادمة وبعد ان شاهدنا الحشود الضخمه التى اقدمت على لجان الانتخابات لترشيح التيارات الدينيه وهذا ما اظهرته نتائج انتخابات المرحلة الاولى.

وشاهدنا ايضاً التجاوزات التى حدثت من بعض التيارات والتى تعد مخالفات جسيمه فى اول انتخابات ديمقراطيه بعد ثورة 25 ينايرفراينا ان الانتخابات جهاد وان من يذهب لينتخب ليس لبرنامج المرشح او برنامج الحزب وانما كان مبررهم ان نجاح هذا التيار يعد نصره  له.

وراينا ايضاً تعليمات الكنيسه كانت موجهه لانتخاب فئه معينه وهذا مايتنافى مع الديمقراطيه ومع التطور الذى نتمناه لمصر فمازال الانتخاب بالتوجه وبعدم الرؤية للاهداف او البرنامج الانتخابي فالتيارات الدينيه عموماً تسير على نفس الطريق.

ولكن لا بد الا ننسى ان هؤلاء هم من خلطوا الدين بالسياسة وجميعنا ننتقدهم دائما فاناشدكم الا نفعل مثلهم وان نخلط مثلهم الدين بالسياسه ، فالاديان لها قدسيه عظيمه لا يجوز اهانتها او الاستهزاء بها فعندما نري بعض الصور التي تسخر من اللحيه لابد ان نعلم انها سنه عن رسول الله صلي الله عليه وسلم وجميعناً هاجمنا ساويرس عندما سخر من اللحيه بالصورة المشهوره التى نشرها على موقع تويتر، فاناشد هذة الفئه باحترام الاديان كما يحترم الاخرون دينهم وبغض النظر عن اختلافنا فى وجهات النظر مع التيارات الدينيه في بعض الاشياء فلا يجعلنا ذلك ان نستهزء باي دين لان الدين لله والوطن للجميع .

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *