التخطي إلى المحتوى

بقلم المحاسب / محمد غيث .‏

مرت الآن سنة كاملة وبالتمام وبالكمال علي قيام ثورة يناير المباركة ، ومر معها ‏وبالتزامن سنة كاملة منذ ( أستيلاء ) المجلس العسكري علي السلطة في البلاد ، سنة ‏كاملة ( سودة ) وأسود من قرون الخروب السوداني لم نشهد فيها إلا البيانات ‏العسكرية المتضاربة والتي من تكرارها وتعددها تهنا وضعنا في عدها ، والتي لم ‏تسمن ولم تغني عن جوع في شيء يحس أو يحسب لها ؟ سنة كاملة من السقطات ‏والممارسات القمعية في حق شباب الثورة والشعب من محاكمات عسكرية جائرة ‏وباطلة وقتل وسحل وتعذيب وأعتقالات عشوائية وكشف للعذرية ودهس بالمركبات ‏للمواطنين وفقأ لأعين المصريين وضرب بالشوم والعصي وحتي القتل وألقاء جثث ‏الشهداء والشباب في مكبات الزبالة ومياة النيل وهتك عرض بنات مصر وتعريتهم ‏بقلب ميدان التحرير وسحلهم أمام عدسات المصورين والمراسلين الأجانب وحرق ‏المجمع العلمي وغيرها وغيرها من أعمال قمعية ووحشية يندي لها الجبين الحر ؟ ‏ويبدوا أن السيد المشير طنطاوي ومجلسه الأعلي والذي لا ينسي أطلاقاً ومشكوراً ‏وفي جميع بياناتهم العسكرية أن يصفوا الشعب المصري ( بالشعب المصري العظيم ) ‏وهم يقتلوه ويسحلوه في عز النهار ويعتذروا أو يتأسفوا له في الليل ؟ وأيضاً بنفس ‏الوصف العظيم ، ويبدوا أن السيد المشير طنطاوي ومعه مجلسه الأعلي قد نسوا أو ‏ربما تناسوا أن هناك أكثر من تريليون دولار وبرأي الكثير من الخبراء من الأموال ‏السائلة والمنقولة مازالت مهربة خارج مصر ومودعة في حسابات سرية موزعة في ‏العديد من دول العالم لصالح مبارك وولديه وزوجته وأحفاده وصبيانه وخصيانه من ‏أعتي رموز النهب والفساد ، ويبدوا أن سيادته لم يشعر بعد أن سنة كاملة قد مضت ‏كالبرق ولم يفلح ومعه مجلسه العسكري البطل في أسترداد ولو فلس أو سنت واحد ‏من هذه الجبال من المليارات والتي هربت في ظل تواجدهم الكريم خارج مصر ولصالح ‏مبارك وعصاباته ؟ بل أنه من العجيب والمستفز والمثير للسخط والغثيان أنه حتي لم ‏تتم وحتي تاريخه أية مصادرات أو تأميمات لأملاك رموز النهب وعصاباته والموجودة ‏والمحصورة داخل مصر نفسها سواء السائلة منها أو المنقولة ؟ وناهينا عن تلك ‏المهربة خارج البلاد ؟ وعلي الرغم من أن وزارة شرف ومن بعدها وزارة الجنزوري ‏باتت تشحت وتستجدي أمم العالم أجمع لمساعدة مصر في أنتشال أقتصادها الآخذ إلي ‏السقوط في قعر جهنم ؟ وباتت مضطرة لأصدار أذون للخزانة العامة للأقتراض ‏الداخلي وفي الوقت الذي أكتفي فيه المجلس العسكري ورئيسه مشكورين بأقراض ‏الحكومة مليار جنيه ؟ ولاندري من أين للمجلس العسكري بهذه الأموال الطائلة ؟ أو ‏حتي ماهية تصنيف هذا القرض من الناحية القانونية ؟ وهل المجلس العسكري يمثل ‏جهة مقرضة ؟ أم أنه يمثل دولة داخل الدولة ؟ المهم أكثر الله من خيرهم وملياراتهم؟ ‏ولكن يبقي السؤال الأذلي والأهم وهو الفشل الواضح والعجز البين في عدم قدرة ‏المجلس العسكري ورئيسه طنطاوي في أستعادة ولو فلس واحد من جبال وتلال ‏الأموال المهربة والمنهوبة من عرق الغلابة وفم اليتامي والثكالي والمرضي ‏والعاجزين والعاطلين والمشردين من أبناء شعب مصر العظيم ؟ بل حتي أستعادة ولو ‏لص واحد من رموز الفساد الهاربين كرشيد ويوسف غالي وحسين سالم وأسرته ‏وغيرهم الكثيرين من طرداء العدالة وكأنهم كمن هربوا إلي كوكب المشتري ؟! ‏وبالطبع ليس بخافي علي أحد ما أثير مؤخراً علي صفحات الجرائد والنت بصدد ‏مقاضاة أللص جمال مبارك علي تهريبه لأكثر من 75 طن من الذهب الخام لصالحه ‏الشخصي ؟ وهذا فضلاً إلي ماكشفت عنه تحقيقات النيابة بقيام سامح فهمي وزير ‏البترول الأسبق بتهريب 3 أطنان من الذهب لصالحه وأعترافه بذلك في أقواله للنيابة ‏وهو ماتم نشره حينها في الجرائد المصرية ؟ يعني جبال من المليارت وجبال من ‏الذهب المنهوب وما خفي كان أعظم ياسيادة المشير ؟ ومع ذلك لم نري أي أسترداد ‏ولو لمليم واحد أو جرام ذهب واحد يرد إلي الخزانة العام أو حتي للجيوب الخاوية ‏علي عروشها ( لشعب مصر العظيم ) ؟ ومازلنا نري البائد الهالك الفاسد يأتي ‏للمحاكمة متصنعاً المرض والطرش والعمي ؟ وهو يمثل علينا بطولة فيلم ( أني راحلة ‏أو حتي رد قلبي ؟ ) ومحمولاً علي الأكتاف وهو المقيم المرفه والمنعم في مشفي ‏فندقي سبعة نجوم وفي منتهي الدلال والدلع والطبطبه ؟ وكلنا شاهدنا ومازلنا تصرفات ‏ولديه وصبيانه في قاعة المحاكمات وكأنهم في حاضرون إلي نزهة ترفيهية ؟ وليسوا ‏بصدد محاكمات جادة أو ناجزة وفي جرائم أقلها الخيانة العظمي وإضاعة ونهب ‏مقدرات وطن وشعب وعن بكرة أبيه؟ بل وصل الفجور باللص الأرعن جمال مبارك ‏وأثناء تواجد السيد المشير طنطاوي نفسه للأدلاء بشهادته بقاعة المحكمة وهو ‏ماصورته عدسات المصورين وفضحته الجرائد حينها بقيام الأرعن أبن الفاسد المتهم ‏اللص جمال مبارك بالأشارة بأصبعه الأوسط ؟! وفي أشارة بذيئة لاتصدر إلا عن ‏المومسات والشراميط وإلي أسر وأهالي الشهداء وضحايا الثورة وفي قلب محراب ‏مفترض أنه للعدالة والمحاكمة ولم يوقر كبيراً ولامشيراً ولاحتي رئيساً مفترضاً ‏للمحكمة أو حتي مشاعر أسر الشهداء والذين قتلهم أبوهم وزبانيته غدراً وانحطاطاً ؟ ‏عام كامل أسود مر علي قيام الثورة ولم نشهد فيه إلا عجزاً حكومياً واضحاً وفشلاً ‏ذريعاً وأزمات مختلقة ومفتعلة ومتعمدة ؟ ومتاهات مصطنعة لاتنتهي ؟ ومازالت البلاد ‏والعباد وبلغة أهل العسكر ( محلك سر ) بل ( وللخلف در ) ، عام
كامل عانينا فيه ‏جميعاً ومازلنا نعاني الأمرين من أزمات مقصودة ومفتعلة بدأوها بالموات الأمني ثم ‏أنفلات تام ومازال قائماً وماثلاً في أشتعال غير مبرر في أسعار جميع السلع والخدمات ‏وبلا رقابة ولاتنظيم ولا نيلة ، بل مازالت أزمات البنزين والبوتاجاز قائمة وماثلة حتي ‏اليوم ودون أي حل أو علاج ، ومازال المواطن لايجد أنبوبة الغاز ويتقاتلون ‏ويتناحرون عليها ووصل سعرها بالقاهرة 30 جنيه وبالمحافظات 75 جنيه إن وجدت ‏أصلاً ؟ ومازال نفس الغاز يصدر لأسرائيل وبنفس الأسعار العار والمبخسة وكأنه ‏لاتوجد ثورة ولايحزنون ؟ واليوم يظهر علينا السيد اللواء عتمان مبتهجاً ومهنئاً ‏بالثورة ؟! ويقول أن الطائرات العسكرية سوف تلقي ببطاقات جوائز وهدايا للمواطنين ‏بالمحافظات ؟ وأرجو أن أكون صاحب حظ وأكسب أنبوبة بوتاجاز أو كوبون بخمسين ‏لتر بنزين 80 أو 90 أو حتي 92 ؟ وأما أن كان الحظ أكبر وأوفر فربما يكسب ‏المواطن مدرعة من أللي واقفين أمام ماسبيرو ؟! ياسيادة المشير الفاضل : كل سنة ‏وأنتم طيبين بمناسبة ثورة يناير المباركة والباقية والمنتصرة بأذن الله ومشيئته ‏وبأرادة الشباب الحر الواعد والشعب الواعي ، ولكن سؤالي إليك وإلي مجلسك الموقر ‏باق وسيبقي طالما بقيت وبقيتم في السلطة وهو : فين فلوسنا ياطنطاوي .. ؟!‏
Mohammd.ghaith@gmail.com

التعليقات

  1. يسلم بقك يا شيخ مهدي عاكف … قلتها و إنت رايق و ملعلع و مشعشعه معاك … طظ في مصر و اللي في مصر و اللي جابوا مصر … و ألف رحمه علي شهداء مصر الطيبين المخدوعين اللي دمهم راح هدر و هما فاكرين إنهم في ثوره بحق و حقيق … آسف يا شيخ عاكف … و إقبلها مني أسف بدموع … عندك ألف حق …و طظ في الثورة و اللي عملوا الثورة … و يا خسارة شعب مصر إللي مخدوع في الثورة …و قلبي مع حزب الكنبه المسكين اللي شايف و ساكت … عين مفتحه و عين عوره …المركب بتغرق و اللي عا الكنبه نايمين عنيهم مفتحه و مش شايفين و ودانهم مطرطقه و مش سامعين بينضربوا ومش حاسين … أصل الحياة بالنسبه لهم ضاعت يومين بنقضيهم و ماشيين …
    ثورة عملها شوية شباب ضايع … لا هوه مسلم و لا هوه كافر … لا هوه مثقف و لا هوه جاهل …. لا هوه شبعان و لا هوه جعان … شباب متعلم في أمريكا و أوروبا علي إيدين جمعيات حقوق الإنسان المدنيه و الديموقراطيه …إزاي يقلب البلد و إزاي يخربها … لكن ما عندوش أي فكرة إزاي يصلّحها و إزاي يعّدلها … شباب يعرف إزاي يستخدم الكمبيوتر و المحمول و الإنترنت و يحط شعارات و يلملم بعضه من المدارس و الجامعات و من عا الأهاوي و من الشوارع و ينزل ميدان التحرير سرة البلد و قلب حركتها و مفتاح حياتها علشان إيه … مش عاوزين مبارك … طب عايزين مين … هَــه … طب ها تغيروا النظام إزاي … هَــه … طب مين اللي ها يمسك البلد … هَــه … أرحل … إرحل … إرحل … الشعب يريد إسقاط النظام …. طب و بعدين إيه الخطة اللي عندكم لإقامه نظام سليم و رئيس شرعي من غير تزوير …. هَــه …. إيه تصوركم لشكل البلد اللي ها تبنوها من جديد بناء علي ثورتكم … يسقط النظام … ها تعملوا إيه في الإقتصاد … إرحل .. إرحل … إيه اللي بتهببوه ده …هي ثوره مدروسه ليها مبادئ و ليها مخطط و الا مجرد هوجة شوية عيال ما وراهمش حاجه يعملوها …. لما إنتم مالكمش في السياسه و لا في الإقتصاد و لا في الإداره ولا بتقروا تاريخ و لا جرايد و لا حتي شايفين البلد حواليكم ماشيه إزاي … عملتوا الهيجان ده ليه … الإخوان مش معاكم … الجيش مش معاكم … الحكومه مش معاكم… البوليس مش معاكم … إقتصاديين البلد و فلوسها مش معاكم … مصانع البلد و عمالها مش معاكم … أي قوه ليها تقل في البلد مش معاكم … مخ مافيش … تفكير ما فيش … تخطيط مافيش ….قياده مؤهله و معدّه علشان تمسك البلد مافيش ….
    شباب مغيب … فعلا عملاء لأمريكا بدون وعي … بس ما أقدرش أقول خربتوا البلد … لأن إللي مش واخدين بالكم منه إن بيكم أو من غيركم البلد خربانه خربانه … إنتوا .. للأسف .. مجرد شويه هوا نفخها الإمريكان في البلد اللي واقعة و آيله للسقوط علشان تتطربق علي اللي فيها … إخوان و جيش و أحزاب و حكومه … و خاصة الوطني بتاع رياسة الجمهورية …
    سؤآل بسيط … ما فكرتوش ها تعملوا إيه في الجيش … أفسد مؤسسه أخطبوطية في مصر … أول ما نزل الشارع خدتوه بالأحضان و نزلتوا فيه بوس … الجيش و الشعب إيد واحده … يا سذج .. يا مغيبين … يا جهله … أهو الجيش إندار عليكم و قلع عيونكم و دهسكم بالجزم و الدبابات و شلح بناتكم و كشف علييهم و همه لابسين من غيرهدوم و عساكره بتتفرج عليهم … عرفتوا إنكم شباب مندفعين و ما بتفكروش … الجيش الفاسد نازل الشارع علشان يحمي مصالحه … ضربكم بالفسفور و الكيماوي و الغازات … الجيش و الشعب إيد واحده … قبض عليكم و عذبكم في السجون … الجيش و الشعب إيد واحده … زي ما قال الشيخ مهدي طظ فيكم و في الثورة إللي عملتوها … و طظ في المهللين و المصفقين و المطبلين و المزمرين و المهابيل بتوع التلفزيون و الفضائيات و بتوع الإنترنت إللي سموهالكم ثورة … وطظ في العقول المغيبه إللي عملتكم أبطال … إنتوا السبب في إللي ماتوا من غير سبب … دمهم علي راسكم و في رقبتكم … خربتم البيوت و رملتم النسوان و يتمتم العيال … لو ما فكرتوش كويس و وزنتوا الأمور قبل ما تتحركوا ها تشوفوا بعنيكم البلد و هي خربانه منهاره و إنتم زي الفيران في الشوارع بتدوروا علي حته تستخبوا فيها من كلاب الجيش السعرانه و قططه الجعانه و هي بتأفشكم من كل جحر و من تحت كل حجر علشان تسلخكو و تاكلكو في عز النهار و علي مسمع و مرأي من وكالات الأنباء الأمريكية و جمعيات و منظمات حقوق الإنسان العميله المرتشيه و علي شاشات تلفزيون جمهورية مصر العربيه…
    جيش مصر اللي إحتلها و اللي بتقولوا عليه فخر مصر و درعها اللي بيحميها … يا أغبيا يا عديمي العقل … الجيش عباره عن عصابة مافيا كوّنها و أسسها البكباشي بطل العروبه اللي خلي زنوبة أوسخ عربي تدوس علي راس أجعص مصري … عبد الناصر عميل أمريكا الأول في الشرق الأوسط اللي محا إسم مصر و خلي أوساخ العرب أسيادها … و ركّب علي راس كل مصري ظابط من عصابته إللي سماها جيش مصر و نهب بيها البلد … بمعونة و مباركة سته و تاج راسه أمريكا اللي علّمته إزاي يجعجع و يضحك عليكم و إنتوا تغنوا و تقولو له … ولا يهمك يا ريس م الأمريكان ياريس … و هوه بيبيع البلد حته حته لإسرائيل و يرجع يعيط و يقول أيديكم معي … و إنتوا تردوا عليه …لا تتنحي … لا تتنحي …. البدله الكاكي هتكت نساوينكم في عز الضهر و إنتوا بتقولوا عليه عبد الناصر يا حبيب … الجيش مش فاضي للحرب … الجيش يملك خمسه و أربعين بالمايه من إقتصاد البلد … ضباطه متنغنغين في النوادي العسكريه … و المنتجعات الحربية … و الإسكان الفاخر في كل حته في الجمهوريه و كل ظابط عنده عربيه معلق عليها نسر الجيش لزوم المخالفات و المشي في الممنوع و أركن مطرح ما يعجبني و فتّح عينك تاكل ملبن … إنتوا فاكرين الجيش بياكل العيش بتاعكوا أبو صراصير و مسامير … الجيش عنده مخابز آليه و مطابخ عصريه .. الجيش عنده مزارع نموذجيه بيربي فيها بقر و بهايم و غنم … و بيشغلكم فيها و إنتوا مجندين بيسوقكم قدامه زي البقر و الغنم … الجيش يملك مصانع الإنتاج الحربي و بيبيع الإنتاج لحسابه الخاص …. الحكومه فيها وزاره مخصوصه إسمها وزارة الإنتاج الحربي …. أشيك وزاره و أغني وزاره في الحكومه كلها ….و ممنوع مجلس الشعب يراقب الميزانيه و لا جهاز رقابه إداريه و لا جهاز محاسبات ماليه … عصابه … مافيا …عندكو فكره إيه هي الهيئة العربية للتصنيع و إيه قوتها الإقتصاديه في البلد … الجيش مقاول بيشتري أراضي برخص التراب و بالأمر المباشر و في الحته اللي هوه عايزها لزوم الأمن القومي …. زي مافيا الحزب الوطني بالضبط … و يبني عليها شقق إسكان فاخر و يبيعها بأسعار خياليه … الجيش بيبيع سخانات و تلاجات و بوتاجازات و أدوات مطبخ و عفش … الجيش عنده مصانع منتجات غذائيه … الجيش بيبيع لحمه و فراخ … الجيش تاجر سلاح و قطع غيار …ضباط الجيش ليهم تسهيلات خاصه في كل مكان … الجيش في كل معسكر فيه كانتين بيبيع للعساكر الغلابه المجندين أردأ أنواع الأكل بدون أي رقابه و بأغلي الأسعار … المجندين بيشتغلوا سخرة في المصانع الحربية و في المزارع العسكريه النموذجية … بيأكلوا البهايم و بيربوا فراخ و يلموا البيض … الجيش المصري بيبيع بيض… الجيش دوله أكبر من الدوله المصريه … ضباطه متنغنغين ناهبين خير البلد و مفرعنين …الجيش عنده حسابات بنوك ما حدش يعرف عنها حاجه …. الجيش سلف البنك المركزي المصري مليــــــــار دولار … جابهم منين … ها تودي نفسك في ستين داهيه … قال إحنا إللي هزمنا اليهود في تلاته و سبعين … طب فين صور ديان و شارون و جولدا مائير علي جبل عتاقه في السويس … الجيش التالت متحاصر و مات من الذل و العطش و الجوع و رجعوا زاحفين علي إيديهم و رجليهم حافيين و هدومهم مقطعه … فين صور الجيش المصري التالت و هوه بينسحب ذليل من السويس تحت علم إسرائيل و إنتوا بتهتفوا … إنتصرنا إنتصرنا إنتصرنا … خيبه تقيله…. شعب مغيب … ثورة إيه اللي إنتوا عملتوها … ماما أمريكا فرحانه بيكو قوي … و بتدرسكو في المدارس … تعرفوا بتقول عليكو إيه …بتقول للشعوب كلها شوفوا أنا عملت بيهم إيه ….
    ها تعملوا إيه في الإخوان المسلمين اللي سرقوا الهوجه منكم و فهِّموا الشعب إنهم هما الله و هما الدين و هما أحفاد الرسول … إنتخبهم تروح الجنه … و عارضهم ها تروح جهنم و بئس المصير …و إن البلد إذا ضاعت منهم هاتروح للكفره النصاري اللي ها يشغلّوا عليكم التنصير و ها يبنوا في كل بلد كنايس و دير … و ها يفتحوالهم خماره في كل حاره و بيت دعاره في كل عماره … إنتخبوا الإخوان المسلمين عشان ربنا يرضي عليكم و يبقي عندكم دين …
    يا شباب يا ثوريين … يا هتيفه يا حنجوريين … الأمريكان باعوكم علشان دوركم خلص خلاص …و رموكم للسلفيين إللي ها يؤمروكم بالمعروف و ينهوكم عن المنكر … الأمريكان إشتروا الإخوان المسلمين اللي باعولهم البلد … أما السلفينن فعيني عينك باعوا نفسهم للصهاينه الإسرائيليين … ليه علشان هما سُنيين فإنضموا لإخواتهم اليهود علشان يقاتلوا أعداءهم الشيعه الإيرانيين …. يا بلد … يا بلد …. يا بلد … الإخوان مش داخلين المجلس علشان يلبسوكم جلابيه و نقاب … دول عايزين الهِبره الكبيره بتاعة الحزب الوطني …الجلباب و النقاب ده بتاع السلفيين و القصد منه إنكم تفضلوا عبيد عندهم … يؤمروكم بالمعروف و ينهوكم عن المنكر … و الجماعه دول الهبشه بتاعتهم جايه من بلاد البترو دولار و الدينار … و الشعب هَمّه يتخانق معاهم في الحلال و الحرام و البلد تغرق …طظ … الحزب الوطني اللي لسه موجود في عصاباته و ملياراته اللي سرقها مش محتاج أكل من البلد … أكله و لبسه بيجي بالطياره من باريس … يا متاعيس … إستثمارات الحزب الوطني مش بس محليه دي إستثمارات و حسابات عالميه … الجيش ما يقدرش يسيطر عليها … الحزب الوطني زوّر الإنتخابات اللي فاتت علشان يقلش الإخوان … مع إن الإخوان يا حبه عيني جروا ناعم في المجلس اللي فات و لا حد رفع صوته علي الفساد و لا علي الهبش و لا علي الحكومة و اللي بيحصل فيها … كام سؤآل إستهبال علي أفلام فيها أعوذو بالله عري و سفور و شرب خمور و ماعرفش إيه .. علي كام إستهبال علي روايات قالوا فيها إباحيات و كتابات ما عرفش مين … التلفزيون و مسلسلاته …آدي كل إللي إتكلموا عنه في المجلس اللي فات … الإخوان كانوا ناعمين عا الأخر يا حبة عيني…. لكن الحزب الوطني ما إداهمش أمان … عارف إن أسهمهم بتعلي بسب نشاطهم الجامد في سب دين النصاري و فرض دين المسلمين … و كل ما الجلاليب تزيد و الدقون تطول و الحجاب يكتر الحزب الوطني يتجنن … راح مزور الإنتخابات و زاح المسلمين من طريقه… اصله عارف و فاهم … إنهم لو حطوا رجلهم في المجلس تاني قوانين البلد ها تتغير إسلاميا و بالشريعة لصالح شركاتهم و ارباحهم و أرزاقهم و يطلع الوطني من المولد بلا حمص … الشريعة الإسلامية محطوطه في الدستور مش علشان النصاري و قطع الإيد و الرقبه و رجم الزانيه … الشريعه الإسلاميه محطوطه علشان الربح الحلال و البنوك الإسلاميه و المعاملات الماليه الشرعيه … نلم الزكاه من المسلمين و الجزيه من الصليبيين و كله علي بيت مال المسلمين إللي بالشريعه ها يبقي تحت سلطة أمير المؤمنين… الشريعه الإسلاميه محطوطه في الدستور لخدمة الناس إللي ما حدش يقدر يقطع إيديهم… صراع الحيتان و الحراميه …. أراضي بتتنهب … مصانع بتتباع …. محلات بتراب الفلوس … و ديون البلد بتكتر … وطظ في الشعب المنحوس … ياتري عارفين الكلام ده و دارسينه و عندكم حل للنصب و التهليب و السرقه … والا دلعو يادلعو و مبارك شعبه خلعو… يبقي يا إما إنتوا عملاء للإخوان يا إما إنتوا عملاء أمريكا عشان تشيلوا مبارك و تحطوا الإخوان … ليه … ليه … ليه ما بتفكروش … مبارك عاوز يورث إبنه … يعني إبنه يورث العصابه بتاعته … شله حراميه زي عصابه الجيش … و عصابه كبيره قوي مقسومه بين رجال أعمال الحزب الوطني و ببين كبار موظفين الحكومه …اللي وزيرها … و اللي وكيلها … و اللي مستشارها … الناس الأبهه … لو الحزب مسك البلد و حط إيده في إيد الإخوان ها تبقي عصابه كبيره في المجلس و ها نشغل شريعة الربح الحلال و الإكراميات و النبي قبل الهديه …ها تزنّق و تقطّع علي عصابه مصر العسكريه اللي هي الجيش اللي لابس البياده و حاطط الرتب علي كتافه… جمال و عصابته و حكومته لابسين برانيط و شغلهم بره و جوه ما يمشيش مع العسكر … لو إتصادم مع الجيش … طيران علي أوروبا و أمريكا …. لكن الإخوان علي كل لون مالهمش غير السعوديه و دول الخليج و دي دول تحت سيطرة ذراع الجيش الطويله … لو جم الإخوان و مسكوا البلد ها يضطروا غصب عنهم يحطوا إيدهم في إيد الجيش … رئيس جمهوريه رتبه و رئيس مجلس الشعب حاج … و الوزرا بين البينين … و المحافظين زي ما هما … كلهم لوآت … و ها يدوّروا وشهم الناحيه التانيه و ها يسيبوا الجيش يسرق و يبعدوا عنه الشعب بالحجاب و الجلباب و القبقاب … و الجيش شيلني و اشيلك … و الجيش عمل معاهم صفقه … و إدوا لبعض شيكات علي بياض … الإخوان يهدموا كنايس النصاري و يولعوا في بيوتهم و يستمتعوا بما ملكت أيمانهم من نسوانهم و الجيش يدهسهم بالدبابات و يسجن اللي يتكلم منهم … عارفين الصفقه دي …شايفينها …. عملتوا حسابكم و إنتوا بتطبلوا و تزمروا في الميدان … إحنا شباب الإنترنت … إحنا شباب الواد و البت … مصيبه … مصيبه تقيله …. زي ما قلت لكم البلد خربانه خربانه … اللي شال حسني مبارك هو الجيش مش إنتم … إتقلب عليه علشان موضوع التوريث … و سوزان و عنادها و كبرياءها هي السبب …. عايزه المحروس يبقي رئيس زي أبوه و هي تعين في الوزرا و تشيلهم زي ما هي عايزه …. طبعا الجيش مش أهبل …لأن جمال و عصابته ها يقطعوا علي طنطاوي و عصابته زي ما قلتلكم … جمال معاه جنسيه إنجليزي زي أمه و سته … الجيش ما يقدرش عليه… الموضوع مش إن جمال ما يفهمش في العسكريه و إنه مدني مالوش يتدخل في العمليات الحربيه …. هو الجيش فيه عسكريه و الا عمليات حربيه … الجيش فيه هبر و نهش و سف … و جمال خطر قوي علي الحاجات دي …. عنده خبره إنجليزي أمريكاني يقدر يكشفها و يعرف أسرارها….
    يامساكين … يا بؤساء … ماعندكمش مخ … ما بتفكروش … هو الموضوع طبل و تسقيف و إرحل إرحل … عاجبكم كده .. أهي أمريكا حطتكم إنتوا في الصوره و طلعتكوا إنتوا المسؤلين عن الهباب اللي بيحصل في البلد … بتحرق كل حاجه في مصر … زي المتحف العلمي و البقيه تأتي … و بتقول إنتوا المسؤلين… مطب أمريكاني تمام شربتوه بالهنا و الشفا … قال ثوار قال … ثورات العالم كلها قامت و عندها مخطط علشان تنفذه و تحقق مطالبها … و إنتوا واقفين تتهزوا و تتنططوا … إرحل إرحل … أهو رحل … فين البديل … فين النظام اللي إنتوا محضرينه ,,, فين الريس اللي إنتوا محضرينه … فين مجموعة القيادات اللي ها تمسك البلد … إنتوا عارفين ان الحكومه نفسها … الجهاز الإداري … يعني الوزارات بتنهب البلد بحاجه إسمها صناديق الرسوم … عشرات المليارات جمعتها الحكومه من الشعب و بتتوزع علي الوزرا و وكلائهم و علي كبار صغار الموظفين و مجلس الشعب ممنوع يسأل عن الفلوس دي مين اللي فرضها و بتتصرف علي إيه وإيه حسابات الصناديق دي … مصيبه تقيله … قاعدين في الميدان بتاكلوا هامبرجر و كنتاكي و الا حتي فول و طعميه … البلد ضاعت … و أمريكا ها تقسمها يعني ها تقسمها … و الوكسه الكبيره اللي إحنا فيها دي أهي أمريكا لبستهالكم … بدل الجيش ما ينقلب علي مبارك علنا و يشيله … أمريكا جابتكم إنتم في صفقه مع الجيش و مع مبارك و مع الوطني و مع الإخوان … و حطيتكم إنتوا في الوش … بقيتوا إنتوا السبب في خراب البلد … ياتري إنتوا وطنيين و الا زي الباقي حراميه و مرتشين … و طظ في مصر و اللي في مصر و اللي جابوا مصر …
    آسف يا بلدي يامصر … العيال دول خلوني فرقعت من الغيظ و الغم و خرجت عن وعيي و عن ألفاظي … سامحيني يامصر … البلوه تقيله قوي و أنا مش قادر أستحملها … و لسه اللي جاي في السكه .. إزاي و إمتي و ليه هاتتقسم مصر … خيرك لغيرك يامصر و أولادك بيموّتوا بعض علي رغيف عيش واقفين في في طابور م الصبح لغايه العصر…

  2. مقال شديد التشاؤم ولكسر عزيمة الثورة والثوار ، مع أنه يتضمن حقائق بات يعلمها الجميع وخاصة فيما يخص كافة تصرفات وممتلكات المؤسسة العسكرية ممثلة في مجلسها الأعلي والغير مشروعة ؟ والتي باتت محلاً لتحقيقات ثورية مطلوبة وأخضاعهم جميعاً للمحاسبة وهذا سيحدث طال الزمان أو قصر .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *