تدشين أول مجلس أعلى للمعاقين “مدنياً” بالإسكندرية لإنتزاع حقوق المعاقين من سيطرة “التضامن الاجتماعي”

تدشين أول مجلس أعلى للمعاقين “مدنياً” بالإسكندرية لإنتزاع حقوق المعاقين من سيطرة “التضامن الاجتماعي”
116848_2010_06_05_10_59_16.image5

الإسكندرية – مروة سعيد

أعلنت الحركة الشعبية للمعاقين ضد التهميش  بمحافظة الإسكندرية، عن تكوين المجلس الأعلى للمعاقين “مدنياً “، خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته الحركة في مقر مركز مبادرة لدعم  قيم التسامح والديمقراطية اليوم الثلاثاء، وبحضور عدد من ممثلي القوي الوطنية بالمحافظة.
أشارت أيفون الزعفراني منسق عام حركة معاقين ضد التهميش أن أهمال الجهات الرسمية لمطالب المعاقين وتهميشهم  كانت  الأمر الذى دفع الحركة إلى تكوين المجلس الأعلى للمعاقين مدنيا وذلك لإنتزاع حقوقهم القانونية.
وأضافت “ايفون” أن المعاق له حقوق خاصة، مطالبة بالتخلي عن ما وصفته بـ”الوصاية” التي فرضتها وزارة التضامن الاجتماعي على المعاقين لمدة عقود طويلة، معتبرة أن الجمعيات الأهلية تتسول باسم المعاقين، وتتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي للقضاء علي حقوق المعاقين.
قالت “أيفون” أن الحركة عملت على تجميع كافة المعاقين بإختلاف إعاقاتهم  في مختلف محافظات الجمهورية، للمطالبة بإنشاء مجلس أعلى للمعاقين،وطالبت عموم المعاقين بجميع المحافظات بالإلتزام بإعلان المجلس مدنيا وتشكيل لجان من المعاقين لتمثيلهم امام جميع ا لوزارات والجهات الرسمية وأشارت أنه تم التواصل مع الحركة من قبل الدكتور المعتز بالله عبدالفتاح المستشار السياسى لرئيس الوزراء الذى ناقش مع منسق عام الحركة بعض تفاصيل إنشاء المجلس الأعلى رسميا وأبدى تأييده الشخصى لمطلب المعاقين القانونى المشروع وأفاد بأنه سوف يرفع الأمر لرئيس الوزراء لتشكيل لجنة لبحث هذا الشأن.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *