الكويت تحتج رسميا لدى إيران بعد اعلانها عزمها استغلال الجرف القاري احاديا

الكويت تحتج رسميا لدى إيران بعد اعلانها عزمها استغلال الجرف القاري احاديا
الجرف القاري

الكويت- (ا ف ب):

احتجت الكويت لدى إيران رسميا بعد تصريحات في طهران حول نية الجمهورية الاسلامية انتاج النفط من منطقة الجرف القاري البحرية المتنازع عليها، بحسبما افادت وكالة الانباء الكويتية.

وسلم وكيل وزارة الخارجية الكويتية خالد سليمان الجارالله القائم بأعمال السفارة الايرانية مذكرة احتجاج على تصريحات مدير عام شركة نفظ الجرف القاري الايرانية “بشأن عزم إيران على انتاج النفط في منطقة الجرف القاري بشكل أحادي ما لم يتم التوصل إلى اتفاق مع الكويت”، بحسب الوكالة.

وبحسب الوكالة، اكد الجارالله خلال اللقاء “ان المنطقة المتداخلة المذكورة المتنازع عليها هي محل مفاوضات بين الطرفين لترسيمها بشكل نهائي مع التأكيد على ضرورة التزام الطرفين بعدم القيام بأي عمل منفرد في المنطقة حتى يتم ترسيمها بشكل نهائي”.كما جدد الجارالله تأكيد دولة الكويت على “عقد مفاوضات ترسيم الجرف القاري بشكل نهائي”.

وتجري الكويت مع إيران محادثات منذ اكثر من عشر سنوات لتسوية النزاع حول منطقة الجرف القاري على الحدود البحرية بين البلدين، الا ان هذه المحادثات لم تصل إلى نتيجة.

والسعودية طرف ايضا في هذا النزاع اذ تتشارك حدودا بحرية مع الكويت.

ويعود النزاع إلى الستينات حينما منحت كل من إيران والكويت حق التنقيب في حقول بحرية لشركة البترول الانكلو-ايرانية السابقة والتي صارت الان ضمن شركة بريتيش بتروليوم، ولشركة شل الهولندية الملكية، وهي حقوق تتقاطع في الجزء الشمالي من حقل الدرة.

ويقدر احتياطي الغاز القابل للاستخراج من الدرة بنحو 200 مليار متر مكعب.وتعرضت العلاقات بين البلدين لتوتر بعد أن حكمت محكمة كويتية في ايار/ مايو على ثلاثة اشخاص بالاعدام وعلى اثنين بالسجن مدى الحياة بعد ان ادانتهم بالانتماء لشبكة تجسس ايرانية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *