مرشد الإخوان: يلتقي نقيب الفنانين ويؤكد علي أهمية دور الفن

مرشد الإخوان: يلتقي نقيب الفنانين ويؤكد علي أهمية دور الفن
المرشد الاخوان

المصدر – المحيط

أكد الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين اليوم الثلاثاء على أهمية دور الفن في بناء نهضة مصر وريادتها، موضحا أنه ما دام الجميع يعمل لصالح مصر فلن يكون هناك أي اختلاف.

وشدد بديع – خلال استقباله للفنان الكبير أشرف عبد الغفور نقيب المهن التمثيلية بمقر الجماعة في المقطم شرق القاهرة – على أهمية وضع ميثاق شرف لكل مهنة يضبط أداء العاملين بها، ويلزمون به أنفسهم من أجل الرقي بالوطن، موضحا أهمية دور الفن المصري في إعادة الريادة الإقليمية لمصر، وتبنى القضايا العربية والإسلامية ومناصرة حقوق الشعوب الحرة في تحقيق مستقبل كريم لها.

وأعرب نقيب المهن التمثيلية عن سعادته البالغة بلقاء المرشد العام للإخوان المسلمين، مؤكدا الاتفاق على أن تعريف الفن هو الفن الراقي السامي النبيل الهادف المناصر لقضايا الوطن وشعبه، والمتفاعل مع حقوق الشعوب الحرة والذي يهذب طموحات الشعب وأخلاقه، ويحفزها في اتجاه البناء والنهضة والعمل والانتماء للوطن.

وأوضح أن اللقاء مع مرشد الإخوان أزال بعض الغموض في رؤية الإسلام للفن التي يتبناها الإخوان المسلمون؛ مؤكدا أن النظام البائد دأب على تشويه نظرة الإخوان للفن؛ لصالح استمرار الفساد، وإبقاء الشعب بعيدا عن الإسلام، مضيفا “أرى بعد لقاء فضيلته المرشد أن مستقبل الفن رائع ومبهر”.

من ناحيته، أشار علي الغريب مسئول المسرح باللجنة الفنية لجماعة الإخوان المسلمين، إلى أن استقبال المرشد العام لنقيب المهن التمثيلية يهدف للتواصل مع أهل التخصص في المجالات الفنية على تنوعها؛ بغية الوصول إلى نهضة الدراما المصرية، فضلا عن فتح آفاق جديدة للحوار طالما انتظرها المجتمع الفني في ظل القطيعة التي تعرض لها الإخوان طوال العهد البائد وما شاب هذه الفترة من صور ذهنية مغلوطة في الوسط الفني عن الإخوان المسلمين.

وأوضح أن الإخوان كان لهم سبق في المجال الفني منذ ثلاثينيات القرن العشرين في تبنى عدد كبير من الممثلين، من أبرزهم جورج أبيض وعبد المنعم مدبولي، مؤكدا أن الإخوان يوقنون بأهمية الدراما في التغيير كرسالة أخلاقية في التهذيب والتربية، بالإضافة إلى المتعة والإحساس بالجمال.

وقال سيد درويش منسق اللجنة الفنية بالجماعة “إن المرشد العام ونقيب الممثلين اتفقا على ضرورة تبنى أصحاب كل مهنة وحرفة ميثاق شرف لضبط الأداء وإيجاد رقابة ذاتية بجانب الضمير لتحقيق الرقي الفني بجانب الإرادة الشعبية الرائعة التي ستسقط كل مبتذل ومسف للنهوض بالفن وكل مجالات الحياة”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *