التخطي إلى المحتوى

كتبت – مريام عادل

أصدرت حركة أقباط بلا قيود اليوم بياناً هام جداً بخصوص احتفالات العيد ودعوة المسئولين وموقفهم من دعوة الاعتصام بالكاتدرائية .

حيث أوضحت الحركة فى بيانها أنها لا تزايد على موقف الكنيسة ولن تدخل فى خصومة مع أباء الكنيسة .

وفى ذات الشأن قد عبرت الحركة عن رؤيتها بهدوء ومن خلال ذلك ذكرت مُناشدتها للكنيسة بأن تقتصر احتفالات العيد على طقس القداس تقديراً لدماء الشُهداء وللقلوب التى ماتزال تنزف حزناً وآلماً لفراقهم.. لكننا نحترم رؤية الكنيسة ونُقدر مواقفها.

وأشارت الحركة بمنتهى الوضوح “عدم مشاركتها فى أعتصام داخل الكاتدرائية” ولن نستخدم مثل هذا الإسلوب فى مواجهة كنيستنا التى نتشرف بالولاء والانتماء لها.

 وذكرت أن الاعتصام والتظاهر آلية نستخدمها فقط فى مواجهة خصم عنيد ومغتصب لحقوقنا بُغية إسترداد بعض من هذه الحقوق.

وأكدت الحركة انها إذا قررت يوما الاعتصام بساحة الكاتدرائية فلن يكون ذلك إلا دفاعاً عنها ومحبة فيها وليس بدافع الاحتجاج.