جنازة مهيبة لزعيم كوريا الشمالية

جنازة مهيبة لزعيم كوريا الشمالية
جنازة مهيبة لزعيم كوريا الشمالية

المصدر – وكالات :

أقام الجيش الكوري الشمالي جنازة مهيبة اليوم الأربعاء للزعيم الراحل كيم جونغ إيلالذي توفي يوم 17 من الشهر الجاري عن عمر ناهز 69 عاما.

واخترق موكب الجنازة شوارع العاصمة بيونغ يانغ التي غطتها الثلوج المتساقطة، وكانت عربة في المقدمة تحمل صورة كيم بينما اصطفت على الجانبين بالساحة الرئيسية بالعاصمة طوابير من الجنود بالزي العسكري وقد انحنوا برؤوسهم احتراما لروح قائدهم الراحل.

وحملت عربة الموتى النعش وسار أمامه الابن كيم جونغ أون وهو يبكي، وكان إلى جواره كبار المسؤولين في الفترة الانتقالية ورئيس أركان الجيش.

     الكوريون ينتحبون    لرحيل زعيمهم (الفرنسية) 

كما خرج مئات الآلاف من الكوريين الشماليين للمشاركة في تشييع زعيمهم، وهم ينتحبون ويصيحون بصوت واحد “أبي أبي”.

وقالت مصدر إعلامي إن مراسم التشييع تأخرت أربع ساعات بسبب تساقط الجليد في بيونغ يانغ.

من جانبها ذكرت وكالة إيتار تاس الروسية، وهي الوحيدة من بين وسائل الإعلام الروسية التي لها مكتب بكوريا الشمالية، أن المرحلة الأولى من مراسم الدفن بدأت في قصر كومسوسان التذكاري في بيونغ يانغ حيث حنطت الجثة وسجي الجثمان في نعش من الزجاج.

ولم يوافق النظام على حضور أي وفد أجنبي مراسم التشييع، وقد غادر وفدان كوريان جنوبيان غير حكوميين البلاد أمس الثلاثاء عائدين إلى بلديهما بعد تقديم التعازي.

ولاء
في الأثناء تعهد قدامى السياسيين والشخصيات البارزة في كوريا الشمالية بالولاء لنائب رئيس اللجنة العسكرية لحزب العمال الحاكم، كيم جونغ أون الابن الأصغر للزعيم الراحل، والذي لم يبلغ ثلاثين عاما.

وكانت وسائل الإعلام الكورية الشمالية أطلقت وصف قائد اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم على كيم جونغ أون، وهو أحد أعلى المناصب السياسية بالبلاد، في خطوة تدعم موقعه الحالي قائدا أعلى للقوات المسلحة، وخليفة لوالده كيم جونغ إيل.

من جهتها كتبت صحيفة رودونغ سينمون أمس الثلاثاء اسم الابن الذي يتوقع أن يتولى حكم البلاد بالأحرف العريضة، وهو ما كان يقتصر على اسمي كيم إيل سونغ وكيم جونغ إيل دون غيرهما.

أما وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية فكتبت أن “كيم جونغ أون الخليفة العظيم للقضية الثورية والزعيم الحكيم لحزبنا والدولة والجيش والشعب على رأس الثورة”.

يُشار إلى أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ إيل توفي يوم 17 ديسمبر/ كانون الأول أثناء قيامه برحلة بالقطار، وأعلنت البلاد فترة حداد تستمر حتى 29 من الشهر الجاري.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *