اهالى مساكن البتروكيماويات يتظاهرون امام محافظة الاسكندرية ونائب المحافظ يعجز عن فض المظاهرات ويثير حفيظة المواطنين

اهالى مساكن البتروكيماويات يتظاهرون امام محافظة الاسكندرية ونائب المحافظ يعجز عن فض المظاهرات ويثير حفيظة المواطنين
اهالي مساكن البتروكيماويات

المدار – الاسكندرية :

تظاهر عشرات المواطنين واسرهم من سكان مساكن بترو كيماويات بالإسكندرية أمام المجلس المحلى للمحافظة – المقر المؤقت للمحافظة – عقب لقائهم باللواء على عرفة نائب محافظ الاسكندرية والذى لم يفسر عن اية نتيجة – وفق اقوال المتظاهرين .

وهو ما اكده صلاح الدين السيد محمد حسن – ممثل الاهالى فى لقاء نائب المحافظ – مشيرا لا نائب المحافظ لم يقدم على شىء سوى تهدئتهم و اقناعهم بالعدول عن التظاهر السلمى للمطالبة بحقوقهم 
واكد عبد العزيز محمد على – احد السكان – انهم اتوا اليوم للمطالبة بالشقق البديلة التى اعلنت عنها المحافظة ، وبدأت فى التسليم ولكن وفق اهواء بعض المسؤلين حيث تم محاباة البعض دون الاخر ، فسلمت الشقق الجديدة لمن هم فى غنى عنها – ممن تركوا شققهم بمساكن البتروكيماويات خاوية منذ سنوات – بينما لم تتسلم اغلب الاسر المقيمة بالمساكن بالفعل !!

وبرر ذلك مبروك شعبان ابراهيم – احد السكان – بوجود منفعة تعود على بعض ضعاف النفوس من موظفى المحليات حيث يتم الاتفاق مع المستحقين من غير المقيمين على بيع الشقق البديلة بمعرفة بعض موظفى حى العامرية .

 واضاف نبيل عبد الجواد امام أحد المتضررين أنه قد صدر قرار من 8 سنوات بإزالة مساكنهم وإخلاء السكان منها، ونقلهم إلى مناطق الكيلو 21 , 22 وبالفعل تم نقل البعض وتبقى 10 بلوكات بعدد نحو 1000أسرة ، وبدأ نقل الاسر تباعا مع هدم المساكن ، رغم وجودنا بداخل اغلبها …  أن الوساطة والنقود جعلت البعض يأخذ مساكن لا يستحقها ويقوم ببيعها  فورا .. اما من يستحق مثلى فيظل يعانى ، واضاف ان زوجتى مصابة بأورام على الرئة بسبب ما نعانيه من المصانع المحيطة بالمساكن وكثيرا ما احتاج لنقلها للمستشفى ، ورغم ذلك لازلنا نعانى لكوننا لانستحق النقل اولا من وجهة نظر مسؤلى المحليات وموظفى حى العامرية .

اما رشا السيد عبد الله – احدى المتضررات – فقالت لانريد سوى العيش بكرامة كباقى البشر غير مهددين بالامراض فى الهواء الذى نستنشقه وفى الماء الذى نشربه .. وبسطوة الواسطة فى كل ما حولنا .

وتسائل وائل عبد الحليم عبد الجليل – احد المتضررين – طالما ان المسؤلين يعلمون بعدد الشقق المتاحة .. وان عددها لايكفى كل المستحقين كما اخبرنا اللواء على عرفة ، فلماذا قاموا بنقل اصحاب الوحدات الفارغة اولا ؟؟ ولمصلحة من يتم نقل غير المتضررين على حساب المتضررين ؟ ومن المسؤل الذى اصدر مثل هذا القرار الذى يشوبه الغموض ؟ والى متى يبقى هذا المسؤل دون حساب ؟

واعلن المتظاهرين عزمهم البدء فى اعتصام مفتوح من اليوم فى حالة عدم تحقيق مطالبهم المشروعة .. بالحق فى الحصول على سكن بديل .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *