التخطي إلى المحتوى

كتب – مريام عادل

استأنف قداسة البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، في السادسة من مساء امس الاربعاء إلقاء محاضرته الأسبوعية بالكتدرائية المرقصية بالعباسية ، ويذكر أن قداسته له فترة طويلة لم يعظ فى الكتدرائية المرقصية بالاسكندرية.

وهذه هى المحاضرة الاولى والتى بعد غياب استمر أكثر من شهراً ، ويرجع سبب ذلك رحلة قداسته العلاجية بالولايات المتحدة الامريكية .

ومن جانبه ، استقبل الآلاف من الأقباط  مساء أمس قداسته بالتصفيق الحار، ورد البابا عليهم  بالتحية، ولوح بيده، قائلاً: “وحشتونى “أنا لم أركم منذ أكتر من 40 يوماً تقريباً” ، وأجابه الشعب بالزغاريد والتصفيق فى أول ظهور له بعد عودته من رحلته العلاجية الاخيرة .

وفى العظة قد سأله احد الحاضرن عن السياسية فأجاب قداسته لا أتحدث إطلاقاً فى السياسة .

وأستكمل البابا حديثه عن كل من يريد التخلص من الشهوة فعليه أولاً أن  ينقى قلبه من الداخل ويغلق الأبواب التى تأتى منها الشهوة، فيجب أن يبعد عنها من أجل مستقبله .

وأوضح قداسته، انه من المحتمل ان تعيش بدون زواج فهناك أشخاص تعيش بدون زواج أو رهبنة وتفرغوا للعلم مثل الدكتور مراد كامل، وكان متخصصاً في العلم، وصار رئيساً لمدرسة الألسن ومدرسة اللغات وصار مكرساً حياته للعلم ،واكد البابا مشدداً أن الزواج المدنى”كأنه لم يكن ” وهؤلاء أمام الله متزوجون بالفعل، لأنهم لم يطلقوا من الكنيسة .