أنقرة تهدد بعقوبات على فرنسا إذا أقر نوابها قانون “الإبادة”

أنقرة تهدد بعقوبات على فرنسا إذا أقر نوابها قانون “الإبادة”
الحكومة التركية

(أ .ف .ب)

اعلنت الحكومة التركية امس الثلاثاء انها تعتزم فرض جملة من العقوبات الدبلوماسية والتجارية على فرنسا إن أقر النواب الفرنسيون مشروع قانون يعاقب إنكار “إبادة” الأرمن التي نفتها تركيا دوماً .

وقال مصدر حكومي ان تركيا  لن تبقى صامتة ازاء نص التشريع الذي يبحثه مجلس النواب الفرنسي، أضاف “ستكون هناك بالتأكيد عواقب”، واشار إلى  مناقشة خطط بشأن احتمال تبني “اقتراح قانون من المقرر مناقشته غداً الخميس في الجمعية الوطنية الفرنسية، يعاقب على إنكار عمليات الإبادة”، ومنها “إبادة” الأرمن بالسجن ودفع غرامة . أضاف انه سيتم استدعاء السفير التركي في باريس للتشاور وستطلب أنقرة من السفير الفرنسي في تركيا الأمر نفسه، او ستعلنه شخصاً غير مرغوب فيه .

اضافة إلى هذه العقوبة الدبلوماسية ذات المفعول الفوري، تستعد أنقرة لاتخاذ تدابير تستهدف خصوصاً المصالح الاقتصادية والتجارية الفرنسية في تركيا . وقد بلغ حجم المبادلات التجارية بين فرنسا وتركيا، الاقتصاد ال17 في العالم، 12 مليار يورو في 2010 . وأوضح المصدر ان الشركات الفرنسية العاملة في تركيا والتي يقدر عددها بنحو الف شركة، وتلك المشاركة في شركات تركية، ستستبعد من الاسواق العامة خصوصاً في مجال النقل والتسلح والنووي ما يشمل مشاريع تقدر بمئات أو حتى مليارات اليورو . كذلك سيتم تجميد التعاون الثقافي والعلمي والتكنولوجي بين فرنسا وتركيا . وكان وزير الاقتصاد التركي ظافر جاغليان  أكد “ان الحكومة لا يمكنها ان تغض الطرف عن حساسيات” الرأي العام التركي .

من جهة أخرى قتلت القوات التركية أول أمس 20 مسلحاً من حزب العمال الكردستاني المحظور خلال عملية كبيرة بإسناد مروحي نفذتها في منطقة جبال “غوريز” بإقليم ديار بكر جنوب شرقي البلاد .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *