اثاث المنزل الاخير لمايكل جاكسون بيع في مزاد

اثاث المنزل الاخير لمايكل جاكسون بيع في مزاد
زائرتان تلتقطان صورا لمرآة كتب عليها مايكل جاكسون بخط يده وبيعت لقاء 19 الف دولار

لوس انجليس (ا ف ب) :

بيعت مرآة كانت في الغرفة التي توفي فيها مايكل جاكسون وكتب عليها بخط يده رسالة تشجيع لنفسه بسعر 19 الف دولار السبت في مزاد على اثاث المنزل الاخير الذي اقام فيه.

وانضم معجبون بملك البوب الى جامعين محترفين في المزاد الذي نظم في بيفرلي هيلز وبيع خلاله ايضا مقعد للاستحمام رسم عليه المغني الراحل بسعر 4480 دولارا.

وبيعت خزانة بسعر 18750 اي اكثر بمرتين من سعرها المقدر بين ست وثمانية الاف دولار في المزاد الذي نظمته دار “جوليينز” التي سبق لها ان باعت محتويات مزرعة جاكسون “نيفرلاند” العام 2008.

وجمع المزاد الذي استمر ليوم واحد حوالى مليون دولار اي اكثر بكثير من مبلغ 200 الى 400 الذي كان متوقعا على ما ذكرت الدار في بيان في ختام المزاد.

واتت القطع من منزل مؤلف من ست غرف كان يستأجره مايكل جاكسون في حي هولمبي هيلز الراقي في لوس انجليس عند وفاته في 25 حزيران/يونيو 2009 من جرعة زائدة من مخدر بروبوفول الذي كان يستخدمه المغني للتخلص من الارق.

ويبيع اصحاب المنزل الذي استأجره جاكسون الاثاث الذي في داخله والذي لم يكن فعلا ملكا لملك البوب.

الا ان بعض القطع لفتت انتباه معجبي جاسكون مثل الخزانة ومقعد الاستحمام ولوح اسود كتب عليه احد ابناء ملك البوب رسالة موجهة اليها جاء فيها “الى والدي مع حبي: احبك بابا ،ابتسم فالبسمة مجانية”.

وقد بيع هذا اللوح بسعر خمسة الاف دولار.

وقال مارتن نولاد المدير التنفيذي لدار المزادات ان التجاوب مع المزاد كان مذهلا.

واوضح “لقد كان لدينا ناس من كل ارجاء العالم اتى اشخاص بالطائرة من اليابان ومن اميركا الجنوبية خصوصا ليكونوا حاضرين في المزاد”.

وقد سحب من المزاد السرير الذي توفي عليه مايكل جاكسون بعد اعتراض عائلة جاكسون.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *