“الدريني” يكلف محامي لتقديم دعوى ضد شيوخ السعودية ومصر لتحريضهم اعلى الأقباط والشيعة

“الدريني” يكلف محامي لتقديم دعوى ضد شيوخ السعودية ومصر لتحريضهم اعلى الأقباط والشيعة
images

كتبت ــ مريام عادل

كلف محمد الدرينى – رئيس المجلس الأعلى لرعاية آل البيت – المحامي بالنقض ممدوح نخلة ورئيس مركز الكلمة لحقوق الإنسان ، بالتقدم إلى محكمة العدل الدولية بمذكرة في حق بعض شيوخ ورموز الوهابية بالسعودية وعشرة من رموزهم بمصر لتحريضهم على الأقباط  والشيعة والمختلفين معهم في العقيدة والدين .

 

وقال “نخلة” فى تصريح خاص لـ << للمدار>> انه ليس طرف فى البلاغات سوى أنه المحامى والمستشار القانونى لمحمد الدرينى .

 

 وأضاف “نخلة” أن الدرينى يتشاور معه للمشاركة مع محامي مسلم دولي بمصر في رفع  هذه العوة القضائية وجاء هذا ،لعدم قيام السلطات المصرية بالتحقيق مع هؤلاء الشيوخ في مصر . وذلك بعد أن تقدم محمد الدرينى زعيم الشيعة ببلاغ منذ أكثر من ثلاثة أشهر ولم يتم أصدار أى قرار من السلطات المصرية  فلم يجد غير اللجوء إلى محكمة العدل الدولية .

 

يجدر بالاشارة ، أن  فضيلة شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب وقداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية تعرضوا بالاساءة من شيوخ السلفية بالاضافة لحربهم ضد فضيلة المفتي الدكتور علي جمعة وكل هذا يعتبر تطاولاً على علماء الدين من الاسلام والمسيحية .

 

وكان الناشط الحقوقي ” ممدوح نخلة” سبق له برفع دعوى أمام المُدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية؛ لفتح تحقيق في أحداث مذبحة “ماسبيرو” والتى أسفرت عن استشهاد 28 مسيحيًا وإصابة ما يزيد عن ثلاثمائة.

 

وكان قد أوضح ان ما حدث فى ماسبيرو جريمة ضد الإنسانية التي يعاقب عليها النظام الاساسى للمحكمة الجنائية الدولية . مشددًا على أن حتى ان لم تكن مصر مصدقة على النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، فأنها ملزمة إذا جاء قرار إحالة دعوى من مجلس الأمن الدولي .

 

مشيرًا إلى ما سبق أرساله بدعوة تنص على حرية الدين والمعتقد بالأمم المتحدة، وكذا المقررة الخاصة المعنية بحقوق الأقليات فى مصر والوقوف على وقائع وحقيقة ما جرى في مذبحة الاحد الدامى .

 

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *