“المدار” ترصد تداول نسخ من بطاقات التصويت بالجيزة قبل إجراء الانتخابات بيوم كامل

“المدار”  ترصد تداول نسخ من بطاقات التصويت بالجيزة قبل إجراء الانتخابات بيوم كامل
الجيزة

كتب- شعبان قاسم

رصدت “المدار” تداول نسخ لأوراق الاقتراع بين الناخبين بالدائرة الأولى بالجيزة، وذلك قبل يوم واحد من إجراء الانتخابات، الأمر الذي ينال من حيدة ونزاهة العملية الانتخابية في المحافظة.

وعلق رشاد عبد العال المتحدث الإعلامي باسم حزب الوفد: ” بأن ثمة أيادي خفية تحاول العبث بالعملية الانتخابية الأولى التي تشهدها مصر، عقب ثورة 25 يناير، لإحداث نوع من عدم المصداقية في الانتخابات”.

وأضاف عبد العال: “أن من يقف وراء هذه التسريبات هم أعضاء الحزب الوطني المنحل، الذين لم يحققوا ما كانوا يطمحون إليه وتجرعوا مرارة الهزيمة في المرحلة الأولى للانتخابات”، موضحًا أن أعضاء “الوطني المنحل” هم الأقدر على تنفيذ مخطط “التزوير نظرًا لما يملكون من خبرة سياسية وقدرات مالية على تزوير الانتخابات”.

وطالب بضرورة اتخاذ اللجنة العليا للانتخابات بالعمل على وقف التجاوزات التي شهدتها العملية الانتخابية في مرحلتها الأولى من قبل أحزاب التيار الاسلامي، والتي قال أنها استخدمت دور العبادة للدعاية لمرشحيها، كما رفعت الشعارات الدينية وأثرت على أراء الناخبين خلال يومي الصمت، في موقف مخالف لقرارات لجنة الانتخابات.

وشدد المهندس محمود مهران، رئيس حزب مصر الثورة، على أن انتشار بطاقات الاقتراع الخاصة بدائرة الجيزة قبل اجراء الانتخابات، دليل على عدم نزاهتها، مؤكدًا أن ظهور البطاقات قبل الانتخابات، يصب في مصلحة التيار الديني، و”فلول الحزب الوطني” المنحل.

وأضاف أن الحزب سيقوم برفع دعوى قضائية مستعجلة أمام القضاء المستعجل، لوقف الانتخابات في دائرة الجيزة، مطالبًا اللجنة العليا للانتخابات بوقف الانتخابات في الدائرة الأولى بالجيزة لأن نتائجها لن تكون نزيهة، بعد انتشار بطاقات الاقتراع في أيدى الناخبين، مما سيسهل انتشار عملية التصويت الجماعي والبطاقات الدوارة. 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *