المؤشرات الأولية تؤكد حزبي “الحرية والعدالة” و”النور” يحصدا المقاعد الفردية بالإسكندرية

المؤشرات الأولية تؤكد حزبي “الحرية والعدالة” و”النور” يحصدا المقاعد الفردية بالإسكندرية
الحرية والعدالة والنور

كتبت – أماني عيسي ومحمد جابر

مازالت المؤشرات الأولية لنتيجة الإنتخابات البرلمانية في حالة من الهبوط والصعود المستمر ، حيث أكدت بعض المطلعة أن الدوائر الفردية ستخوض إنتخابات الإعادة.

ففي دائرة المنتزة تقاربت الأصوات بين كل من عبد المنعم الشحات المتحدث الرسمي بإسم الدعوة السلفية مع حسني محمد  دويدار  مرشح حزب الحرية والعدالة.

وفي ذات الدائرة  يتنافس علي مقعد العمال كل من مصطفي محمد مصطفي حزب الحرية والعدالة وصبري سعيد سليم مرشح حزب النور.  

وفي الدائرة الثانية إشتعل التنافس بين طارق طلعت مصطفي والمستشار محمود الخضيري علي مقعد الفئات.

أما مقعد العمال بين المحمدي سيد أحمد مرشح حزب الحرية والعدالة و مصطفي مغني مرشح حزب النور.  

وفي الدائرة الثالثة إقترب صابر أبو الفتوح مرشح حزب الحرية والعدالة من مقعد العمال بينما ظل كمال أحمد المرشح المستقل في إنتظار  الحصول علي مزيد من الأصوات.

وإحتدم الصراع بين حزب الحرية والعدالة وحزب النور فمن المتوقع أن تشهد الدائرة الرابعة إعادة بين حمدي حسن و عصام حسنين علي مقعد الفئات أما مقعد العمال بين محمود محمد حزب الحرية والعدالة  و عصام محمود محمد  حزب النور.

ويبقي حزب الحرية والعدالة هو المكتسح بجدارة  أمام الأحزاب الأخري ، يليه حزب النور ثم الكتلة المصرية و الثورة مستمرة ويبقي الوفد في المركز الأخير حتي الآن.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *