تحسن الحالة الصحية للشريعي بعد عملية القسطرة

تحسن الحالة الصحية للشريعي بعد عملية القسطرة
عمار

كتبت ـ نرمين اسماعيل

عاد الموسيقار عمار الشريعي من لندن بعدما أجرى عملية قسطرة بقلبه وشفط أربع لترات ونصف مياه من على رئته وهي ناتجة عن ضعف عضلة قلبة .وأضاف”الشريعي” : “منذ سقوطى فى مكتب عمرو موسى بالجامعة العربية أثناء اعتصامات يناير 2011،  إثر شعورى بإرهاق نتيجة زيارتى لميدان التحرير، وأنا فى حالة صحية سيئة”.

تابع: “خوفني آراء الأطباء وقتها لأنهم وصفوا حالتي بالخطيرة، ولكن هذه المرة كانت العملية صعبة عليّ، ليست كما اعتدت عليها في الماضي”.

وأشار الموسيقار الكبير إلى أن هذه العملية كلفته 600 ألف جنيه، وقال: “الحمد لله أننى منذ عام 1987، وأنا قادر على الإنفاق على علاجي” .

وعن أعماله المقبلة أكد – الشريعي – أنه سيبدأ جلسات مع بعض الشعراء مثل سيد حجاب، وعبدالرحمن الأبنودى وجمال بخيت لطرح بعض أفكاره عليهم، وبمجرد انتهائهم من الكتابة سوف يقوم بتلحينها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *