تصاعد الإشتباكات أمام مديرية الإمن الإسكندرية.. و”مركز حقوقي” يكشف نوع قنابل المسيلة للدموع

تصاعد الإشتباكات أمام مديرية الإمن الإسكندرية.. و”مركز حقوقي” يكشف نوع قنابل المسيلة للدموع
Jan-25-6

كتبت – أماني عيسي و محمد جابر

تصاعدت حدة الإشتباكات مساء اليوم الثلاثاء – أمام مديرية أمن الإسكندرية- وتزايد عدد المتظاهرين بإستمرار في ميدان ” فيكتور عمانوئيل ” الذي يبعد بأمتار قليلة عن مديرية أمن الإسكندرية، ويعكف المتظاهرون حالياً علي إتخاذ قرار الإعتصام داخل الميدان إحتجاجا علي تلاحق الأحداث بصورة أمام مديرية أمن الإسكندرية وتزايد أعداد المصابين نتيجة قذف الطوب وزجاجات الملوتوف بين المتظاهرين وأفراد الأمن فضلا عن القنابل المسيلة للدموع التي تسببت إصابة الكثير من المتظاهرين بحالات إختناق واسعة.

و في سياق متصل كشف مركز الشهاب لحقوق الإنسان خلال بيان أصدره أن القنابل المستخدمة هي “cr ” وهي محرمة دوليا وتسبب حروق مسرطنة وتشنجات تستخدم في الحروب انتاج 2001 و 2003 مكتوب عليها بالعبري بعيدة المدى تصل ل 14 دور.

كما رصد ” الشهاب ” وجود بعض عناصر تحريضية غريبة بدت عليهم ملامح البلطجة تقوم بأعمال شغب وكذلك وجود حركات غريبة لبعض السيارات والموتسيكلات تمر سريعا بالقرب من المتظاهرين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *