التخطي إلى المحتوى

المدار :

اصدر المجلس العسكرى بياناً على صحفتة بشبكة التواصل الاجتماعى فيسبوك وجاءت صيغه البيان كالتالى : رسالة رقم “82” واعمالاً للسلطات المخولة قانوناً لرئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة فقد قرر السيد رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة احالة وقائع احداث ماسبيروا والجاري التحقيق فيها امام النيابة العسكرية الى النيابة العامة المختصه لاتخاذ مايلزم بشانها وكذا الاحداث التى وقعت اخيراً في ميدان التحرير خلال  يومي 19\20 نوفمبر .