انطلاق ثلاث مسيرات الى المنطقة الشمالية لانقاذ الوطن

انطلاق ثلاث مسيرات الى المنطقة الشمالية لانقاذ الوطن
مظاهرة أمام القائد إبراهيم

الاسكندرية – ليلى طاهر :

انطلقت ثلاث مسيرات   من المتظاهرون  متجهة الى المنطقة الشمالية بسيدى جابر بالاسكندرية وكانت المسيرة الاولى انطلق بها المئات من طلبة جامعة الإسكندرية المتظاهرين عقب أداء صلاة الظهر من أمام مجمع الكليات بمنطقة سوتر بالإسكندرية تنديدًا بالممارسات العنيفة التي يمارسها جهاز الشرطة مع المتظاهرين بالقاهرة، والإسكندرية، والمحافظات، مما أدى لوقوع المئات من الضحايا ما بين شهيد وجريح.

ومرت المسيرة بشارع بورسعيد ورفعت صور الشهيد بهاء السنوسي الذي لقى مصرعه أمس الأول برصاص الشرطة أمام مديرية امن الإسكندرية بمنطقة سموحة، كما رفعوا لافتا كتبوا عليها “المجلس العسكري..إرحل”

كما انطلق الالاف المتظاهرون  فى   المسيرة الثانية من القائد ابراهيم عقب صلاة العصر متجهين فى مسيرة سلمية على طريق الكورنيش فى اتجاههم الى المنطقة الشمالية  وردد المتظاهرون هتافات قالوا فيها “الشعب يريد إسقاط النظام..والشعب يريد إسقاط الفساد..وحسني مبارك هو طنطاوي ..وقولي يا مجلس على إيه ناوي”.

وقال المتظاهرون  انهم سوف يقومون بالتظاهر السلمي والتعبير عن الاحتجاج أمام السلطة العسكرية التي تتولى إدارة شئون البلاد في المرحلة الحالية.

وتقابلت معهم المسيرة الثالثة التى قام بها حزب التيار المصرى مستخدمين سيارت نصف نقل تحمل صور الشهيد بها ء الدين السنوسى و  سماعات وميكروفانات تندد برجال الشرطة الحكم العسكرى وتقابلت المسيرات الثلاثة امام المنطقة الشمالية  ورددوا ارحل ارحل يا مشير قبل ما تتحول الى بحر دماء وندد بالداخلية وقام حزب الجبهة القوى الثورية بالاسكندرية بتوزيع بيان للشعب المصرى منذ خلع مبارك قام المجلس العسكرى قلب نظام مبارك وعاموده الفقرى بحماية النظام من الثورة وليس العكس وذلك من خلال التواطؤ الواضح مع رموز الفساد من خلال حماية رموز الفساد والتباطو فى عزمهم ومعاقبتهم وفى نفس الوقت قام بالتنكيل باهالى الشهداء و المصابين بينما يتمتع المخلوع بعناية صحية فائقة تكلف جيوب المصريين الاف الجنيهات يوميا .

ان التعاون بين الشرطة العسكرية وقوات الشرطة فى قتل واصابة المتظاهرين السلمين منذ 18 نوفمبر يؤكد انتهاء شرعية هذا المجلس وحكومته الضعيفة ونتساءال معكم ماذا فعل المجلس العسكرى المكون من اشخاص يمتلكون ثروات كبيرة سوى اعتقال وضرب العمال و لابنائهم ماذا فعل المجلس خلال 9 اشهر كاملة لمنع ارتفاع الاسعار ومنع استمرار الفساد الادارى والمالى فى المؤسسات والهيئات والشركات .

ان استقالة حكومة شرف ليست كافية طالما استمر المجلس العميل لمبارك وللاوامر الامريكية على راس الحكم فى مصر لذلك نطالب بتنحى المجلس العسكرى عن السلطة وتسليم السلطة لحكومة انقاذ وطنى كاملة الصلاحيات تتشكل من العناصر التى ثبت قطعيا عدم انتمائها لنظام مبارك وتتمتع بالتوافق الوطنى وتكون مهمتها تصفية نظام مبارك بالكامل اطلاق كافة الحريات دون قيود وتحقيق العدالة الاجتماعية وتحسين الظروف المعيشية تشكيل هيئة تاسيسية تمثل كافة الاطياف الاجتماعية والسياسية لوضع دستور مدنى ديموقراطى حديث وتاجيل الانتخابات الى اجل غير مسمى نظرا للقمع الحادث ولفشل المجلس فى ادارة شئون البلاد وبالتالى فالمجلس غير موتمن وغير مؤهل لادارة العملية الانتخابية والافراج عن كافة المعتقلين السياسين ومحاكمة المسئولين عن قتل واصابة المتظاهرين وتطهير وزارة الداخلية من كافة المتورطين فى قضايا التعذيب وقتل المتظاهرين واسقاط كافة القوانين المقيدة للحريات وعلى راسها قانون تجريم الاضراب والاعتصام ووضع حد ادنى للاجور 1200 وحد اقصى للاجور 10 اضعاف الحد الادنى .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *